دانة غاز ونفط الهلال تزيدان إنتاج الغاز من حقل خورمور بنسبة 63% بغضون سنتين

0
  • اتفاقية جديدة بين بيرل بتروليوم وحكومة إقليم كردستان لبيع الغاز على مدى عشرين عاماً
  • مبيعات غاز إضافية تصل إلى 250 مليون قدم مكعب قياسي يوميًا لتزويد محطات الطاقة المحلية
  • خطط قيد التنفيذ بهدف زيادة إنتاج الغاز من حقل خورمور ليصل إلى 650 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم بحلول عام 2021 و900 مليون قدم مكعب قياسي في اليوم بحلول عام 2022
  • إجمالي الإنتاج الحالي يبلغ 106,000 برميل نفط مكافئ يوميًا

المنبر التونسي ( دانة غاز ونفط الهلال ) – وقعت شركة بيرل بتروليوم المحدودة (“بيرل بتروليوم”)، وهي ائتلاف تقوده شركتا نفط الهلال ودانة غاز ومقرهما دولة الإمارات، اتفاقية جديدة لبيع الغاز مع حكومة إقليم كردستان العراق على مدى 20 عاماً، وبموجب هذه الاتفاقية سيقوم الائتلاف بزيادة إنتاج الغاز وبيعه لحكومة الإقليم بمقدار 250 مليون قدم مكعب قياسي إضافي يومياً بحلول 2021. وهذه الزيادة هي جزء من خطط التوسع التي يقوم الائتلاف بتنفيذها في إقليم كردستان العراق لتعزيز إنتاج الكهرباء فيه من أجل تلبية الحاجة المحلية الملحة.

وتأتي اتفاقية بيع الغاز الجديدة هذه عقب اتفاقية التسوية المبرمة بين الطرفين في أغسطس 2017، وقد وقع على اتفاقية بيع الغاز في 19 فبراير 2019 الدكتور آشتي هورامي، وزير الثروات الطبيعية نيابة عن حكومة إقليم كردستان العراق، والسيد مجيد حميد جعفر، الرئيس التنفيذي لنفط الهلال وعضو مجلس إدارة دانة غاز المنتدب نيابة عن بيرل بتروليوم. وإثر الحصول على جميع الموافقات المطلوبة للاتفاقية، بما فيها موافقة المجلس الخاص لشؤون النفط والغاز في إقليم كردستان ومجلس إدارة شركة بيرل بتروليوم، تمت المباشرة بأعمال المشروع الذي هو قيد التنفيذ في الوقت الحالي.

تأسس مشروع غاز كردستان في عام 2007 بموجب اتفاقية أبرمتها شركتا دانة غاز ونفط الهلال مع حكومة إقليم كردستان العراق، حيث منحتهما هذه الاتفاقية حقوقاً حصرية معيّنة لتقييم وتطوير وإنتاج وتسويق وبيع البترول والغاز الطبيعي من حقلي خورمور وجمجمال في إقليم كردستان العراق. وبغضون 15 شهراً فقط من توقيع الاتفاقية، بدأت أعمال إنتاج الغاز في أكتوبر 2008 من المحطة التي كانت قد أنشئت في خورمور. وفي 2009، شُكِّل ائتلاف بيرل بتروليوم الذي يضم دانة غاز ونفط الهلال، إلى جانب كل من شركات “أو إم في”، و”إم أو إل”، و”آر دبليو إي” التي انضمت إلى الائتلاف لاحقاً بحصة 10 بالمئة لكل منها.

وسيتضمن مشروع التوسعة الذي يجري تنفيذه في محطة خورمور والبالغة قيمته 700 مليون دولار، إضافة وحدتين جديدتين للإنتاج في محطة خورمور وكذلك حفر آبار جديدة لرفع معدلات الإنتاج الحالية من 400 مليون قدم مكعب يوميًا لتصل إلى 650 مليون قدم مكعب في اليوم بحلول 2021 بموجب اتفاقية بيع الغاز الجديدة، وإلى 900 مليون قدم مكعب في اليوم بعد ذلك بحلول 2022. وتعقب هذه التطلعات الإنتاجية مشروع توسعة محطة خورمور الذي تم الانتهاء منه في نوفمبر والذي رفع إنتاجية المحطة بنسبة 30 بالمئة، وقد تضمّن هذا المشروع رفع كفاءة المحطة وزيادة الطاقة الإنتاجية فيها، مما عمل على زيادة مستويات الإنتاج الحالية إلى 106,000 برميل نفط مكافئ يومياً، ما يجعل هذا المشروع أكبر مشروع إقليمي خاص لاستكشاف وإنتاج الغاز في العراق اليوم.

وقد بدأت مساعي بيع الغاز أواخر 2018 بموجب اتفاقية بيع غاز أبرمت في يناير من العام الماضي، حيث تم استلام كامل المدفوعات المستحقة في الوقت المحدد وفقاً للعقد، الأمر الذي يرسخ أسس الثقة بمواصلة الاستثمارات وخطط التوسع التي يعكف الائتلاف على تنفيذها. ويذكر أن مشروع غاز كردستان الذي تَوّج مؤخراً عشر سنوات من الإنتاج المتواصل، يقوم بتوصيل إمدادات الغاز الطبيعي من حقل خورمور عبر خط أنابيب إلى محطات توليد الكهرباء في بازيان وجمجمال وأربيل، إلى جانب الغاز البترولي المسال والمتكثفات التي تباع في الأسواق المحلية.

وكانت بيرل بتروليوم قد توصلت في أغسطس 2017 إلى تسوية تامة ونهائية لعملية التحكيم التي كانت قائمة مع حكومة إقليم كردستان العراق، بما في ذلك سداد الحكومة للمستحقات السابقة وتأكيد بيرل بتروليوم على التزامها بتعزيز استثماراتها وعملياتها في الإقليم والتي تضم برنامج حفر عدة آبار يجري تنفيذه في حقلي خورمور وجمجمال، وإقامة منشآت إضافية لمعالجة الغاز واستخلاص السوائل النفطية. يتولى تشغيل هذين الحقلين كل من نفط الهلال ودانة غاز بالنيابة عن بيرل بتروليوم.

ويشار إلى أن إجمالي الاستثمارات في مشروع غاز كردستان يتجاوز في الوقت الحالي 1.6 مليار دولار بمجموع إنتاج تراكمي يفوق ما يعادل 260 مليون برميل نفط مكافئ، مما يسمح بتوفير مليارات الدولارات من خلال استخدام الغاز في توليد الكهرباء وكذلك توفير منافع اقتصادية أوسع نطاقاً لإقليم كردستان وللعراق ككل. وستستمر آثار هذه الخطط والأعمال بالنمو والتوسع مع تكثيف إنتاج الغاز على مدى السنوات القادمة.

وفي هذا السياق، قال الدكتور آشتي هورامي، وزير الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كردستان: “هذه الخطوة شديدة الأهمية بالنسبة إلينا إذ ستمكنّنا من الارتقاء بالخدمات التي نقدمها لشعب إقليم كردستان العراق من خلال كميات الغاز الإضافية التي سيوفرها الائتلاف والتي ستمكننا من تعزيز إنتاج الكهرباء. يمتلك إقليم كردستان العراق احتياطات غاز استثنائية وحكومة إقليم كردستان العراق ملتزمة أيما التزام بالمساهمة بفعالية بتلبية الطلب المتنامي على الكهرباء في العراق وفي الإقليم.”

ومن جانبه، علق السيد مجيد حميد جعفر، الرئيس التنفيذي لنفط الهلال وعضو مجلس الإدارة المنتدب لدانة غاز قائلاً: “تمثل اتفاقية بيع الغاز الجديدة مرحلة جديدة لخطط توسعة مشروع غاز كردستان حيث سنقوم باستثمار ما يزيد على 700 مليون دولار في السنوات القادمة بهدف زيادة إنتاجنا إلى 900 مليون قدم مكعب يومياً، وسيشكل ذلك عاملًا رئيسيًا يدعم التنمية والازدهار الاقتصادي في الإقليم. ونتطلع لتكثيف جهودنا المكرسة لاستثمار الموارد الهائلة لهذه الحقول المهمة بهدف خدمة إقليم كردستان والعراق قاطبة.”

وأضاف بدوره الدكتور باتريك ألمان وارد، الرئيس التنفيذي لدانة غاز: “يحدو دانة غاز وشركاؤها في بيرل بتروليوم الفخرُ بتكثيف الاستثمار في قطاع الغاز في إقليم كردستان العراق، مما سيمكننا من توفير إمدادات طاقة موثوقة ونظيفة، والارتقاء باقتصاد الإقليم نحو آفاق نمو أوسع. وتمنحنا الدفعات المستمرة والمنتظمة التي نحصل عليها من حكومة الإقليم الثقة والعزيمة لمواصلة الاستثمار والمضي قدماً نحو العقد الثاني من الإنتاج والعمل الحثيث.”

وتضم مساعي بيرل بتروليوم في الإقليم تنفيذ برنامج طموح يهدف لدعم المجتمعات المحلية من خلال توفير الإمدادات المدرسية، وإقامة منشآت لمعالجة مياه الشرب وتوفير مولدات الكهرباء وإمدادات الوقود بهدف تزويد القرى المحلية بالكهرباء، فضلاً عن توفير وحدات طبية متنقلة ومرافق رياضية للشباب والدعم المادي لألف يتيم في جمجمال بالتعاون مع جمعية خيرية محلية. وتخدم هذه المبادرات المجتمعات المحلية عبر تحسين مستوى المعيشة والخدمات الصحية وسبل الرفاهية فيها وتعزيز أمنها واستقرارها وتنمية رأس مالها البشري.

نبذة عن شركة دانة غاز

دانة غاز هي الشركة الرائدة من القطاع الخاص والعاملة في مجال الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، حيث تأسست في ديسمبر من عام 2005، وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX). وتمتلك دانة غاز أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وإقليم كردستان العراق بمعدل إنتاج 63,050 برميل نفط مكافئ يومياً. في ظل أصول الشركة الضخمة في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات وخططها التوسعية، تلعب دانة غاز دوراً بارزاً في قطاع الغاز الطبيعي، سريع النمو، في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع الشركة www.danagas.com .

عن شركة نفط الهلال

نفط الهلال هي أول وأكبر شركة خاصة تختص بمشاريع التطوير والاستكشاف والإنتاج في الشرق الأوسط، وتمتلك خبرة تزيد عن 48 عاماً كمشغل دولي في عدة دول منها مصر واليمن وكندا وتونس والأرجنتين، بالإضافة إلى عملياتها المستمرة في الإمارات العربية المتحدة والعراق.

يقع مقر نفط الهلال في الشارقة في دولة الإمارات، وتمتلك مكاتب دولية في المملكة المتحدة وثلاثة أفرع في العراق، ولديها أيضاً مكاتب تابعة في مصر والبحرين. وتعتبر نفط الهلال المساهم الأكبر في شركة دانة غاز التي تعد أول وأكبر شركة خاصة إقليمية في مجال الغاز الطبيعي في الشرق الأوسط.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.