الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة تحتفل بعشر سنوات من التميز

0

المنبر التونسي ( الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة ) – احتفلت الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة بالذكرى السنوية العاشرة على تأسيسها وبحصولها مؤخراً على الاعتماد  من الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس (SACSCOC) من خلال استضافة “احتفال الذكرى السنوية العاشرة على تأسيس الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة وحصول الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة على اعتماد الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس” تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، وحضور الشيخ صقر بن سعود بن صقر القاسمي.

احتفلت الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة بعامها العاشر على “مساعدة الطلاب للوصول إلى قمة أحلامهم”. وقام البروفيسور لي والر، عميد الخدمات الطلابية وإدارة التسجيل في الجامعة بدور مضيف الحفل في الاحتفال بالذكرى السنوية على تأسيس الجامعة وإستهل الأمسية بالترحيب بالضيوف وتقديم رئيس الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة، البروفيسور حسن حمدان العلكيم الذي بدوره ذكر الانتصارات التي حققتها الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة المتعددة خلال السنوات العشر الأخيرة، بما في ذلك إنشاء أربعة برامج لشهادات البكالوريوس وبرنامج واحد للدراسات العليا؛ وبناء مبنى بنك رأس الخيمة الوطني، وحصول الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة على المرتبة الثانية عشر في الأنشطة المتعلّقة بـ”سكوبوس”، وحصولها على الإعتماد من الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس واعتماد مجلس الاعتماد الأمريكي للهندسة والتكنولوجيا ( ABET).

كما تطرق الرئيس حسن إلى الخطة الاستراتيجية الجديدة للجامعة الأمريكية في رأس الخيمة بدءًا من عام 2019: إنشاء كليتين جديدتين وبناء مركز جديد للطلاب ومبنى جديد للمكتبة ومبنى جديد لكلية الآداب والعلوم. وتلت كلمة الرئيس كلمة ألقاها البروفيسور محمد يوسف بني ياس، مدير لجنة الاعتماد الأكاديمي بوزارة التربية والتعليم بدولة الإمارات العربية المتحدة، والذي أوضح بأن المدينة تقوم على قوة التعليم في المدينة وأن النمو الهائل الذي شهدته رأس الخيمة خلال السنوات القليلة الماضية هو خير دليل على أن الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة تسير على الطريق الصحيح وفي الاتجاه الصحيح. بعد ذلك، تحدثت البروفيسورة ماري كيرك، نائب رئيس الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس في الولايات المتحدة الأمريكية، بحيث روت رحلة الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة في حصولها على اعتماد الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس وانتصارها في الحصول على تقييم “من دون توصيات” في التقييم الذي قامت به الرابطة. وانتهى الحفل بتقديم الجوائز إلى المجالس الاستشارية لجميع كليات الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة، ووسائل الإعلام، ورعاة مسابقة “الديكاتلون”، والشركاء الاستراتيجيين، وجميع الأفراد الذين دعموا الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة خلال السنوات العشر الماضية.

وأعرب الرئيس حسن العلكيم عن سروره بالفرصة لتوجيه الشكر لجميع من ساهم في حصول الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة على اعتماد الرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس، قائلاً: “إن عدم توجيه الشكر لمن ساعدك، يعني عدم شكر الله. وقد سمح لي هذا الحدث بتقديم خالص شكري لكل شخص ضحى بوقته وجهده في تحويل هذا الحلم الى حقيقة”.

يُشار الى أن الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة هي مؤسسة تعليمٍ عالٍ غير ربحية ومملوكة للحكومة وهي تقدم للمجتمع المحلي والإقليمي والدولي أسلوباً متكاملاً للتعليم الجامعي ومماثلاً لما هو معمول به في أمريكا الشمالية مع تركيز كبير على الثقافة المحلية الأصيلة. وهي معتمدة من قبل وزارة التربية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومعتمدة أيضاً من قبل هيئة الجامعات التابعة للرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس (SACSCOC) منذ ديسمبر 2018. وتقدم ما مجموعه 22 برنامجاً معتمداً من برامج البكالوريوس والدراسات العليا عبر مجموعة واسعة من التخصصات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here