أنغولا تتحدى أزمة كورونا..أراض قاحلة تتحول إلى مزارع منتجة ومصدرة خلال 6 أشهر فقط!

0

المنبر التونسي (أنغولا) – تمكنت شركة أنغولية مختصة في الزراعة، من اكتساح الأسواق الخارجية في غضون أشهر فقط رغم تأثير الوباء على اقتصادات دول العالم .

وفي برنامج “بزنيس أنغولا” سنرى كيف أنشأت إحدى الشركات مزرعة بطموحات كبيرة لاكتساح السوق الخارجية في غضون أشهر فقط ، رغم تحديات الوضع الصحي الراهن.

وقامت شركة “نوفا أغرو ليدر”، باستصلاح أكثر من 500 هكتار من الأراضي القاحلة الواقعة في مقاطعة كوانزا سول، جنوب لواندا وتحويلها إلى مساحات منتجة.

يعد هذا إنجازًا كبيرا في هذه الأرض الواقعة في مقاطعة كوانزا سول، جنوب لواندا، والتي كانت مهجورة قبل عام واحد فقط.

وقال المدير التنفيذي للشركة جاو ماسيندو، في حديث ليورونيوز، إن “هذه الأرض واحدة من أفضل ما رأيته على الإطلاق. بعد التحاليل، رأيت أنه لا يوجد أفضل في أنغولا، لافتا إلى أن الشركة استثمرت في المزرعة في غضون ستة أشهر خلال الوباء العالمي.

وأضاف “يؤثر كوفيد-19 على بعض الأشياء، ولكن ليس بطريقة تمنعنا من تنفيذ ما نتطلع إليه. انتجنا البطيخ والقرع والطماطم. بعد فترة، سنبدأ أيضًا في حصاد المانجو والعنب، سنفعل الكثير هنا”.

وتعد الزراعة التجارية قطاع متنام في البلاد حيث تنوع أنغولا اقتصادها. وساهم الوباء في الاتجاه نحو زيادة الإنتاج الوطني مما ساعد في التخفيف من حدة تقلص مداخيل النفط.

وأصبحت الشركة تصدر منتجاتها إلى البرتغال وإسبانيا كما تستهدف أسواقا مثل ناميبيا وإيطاليا وبولندا لتوسيع نطاق الصادرات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here