بعد كارثة القطارين: القاهرة تستيقظ على فاجعة جديدة

0

المنبر التونسي (القاهرة) – شهدت الساعات الأولى من صباح السبت 27 مارس 2021 كارثة جديدة في مصر، تمثلت في انهيار عمارة بمنطقة جسر السويس بالقاهرة، ما أسفر عن وفاة 3 أشخاص وإصابة أكثر من 22 آخرين.

ويأتي هذا الحادث بعد ساعات قليلة من حادث تصادم قطارين في محافظة سوهاج، ما تسبب في وفاة 32 شخصا وإصابة أكثر من 160 آخرين.

ونقلت سيارات الإسعاف المصابين في انهيار العمارة بمنطقة جسر السويس حى السلام أول، لمستشفى السلام وعين شمس العام، حيث تم الدفع بـ 40 سيارة إسعاف لموقع الحادث، حسب ما نشره موقع ”العربية.نت”.

وتلقت غرفة العمليات المركزية بمحافظة القاهرة بلاغًا فى الساعة الثالثة فجر اليوم بانهيار عقار مكون من طابق أرضي و9 طوابق متكررة بجوار محطة مترو عمر بن الخطاب جسر السويس.

ومازال البحث جار ويتمّ سماع شهود الإثبات في محيط الواقعة بشكل مبدئي قبل فتح تحقيقات رسمية واستدعاء الشهود في الواقعة إلى النيابة.

وكان مدير أمن القاهرة وعدد من قيادات المديرية والقيادات التنفيذية بمحافظة القاهرة وصلوا إلى مكان الإنهيار .

من جانبه أكّد موقع “سكاي نيوز عربية” نقلا عن مصدر أمني أنّ العمارة كان بها مخزن أقمشة ومصنع ملابس في طوابقها الثلاثة الأولى تخصّ مالك العقار، أما بقية الطوابق فكانت سكنية يقطنها أكثر من 100 شخص.

وكشف شهود عيان أن العقار المنهار ظهرت به شروخ قبل يومين، وغادره بعض سكانه فيما بقيت الأغلبية العظمى منهم داخله لعدم توافر مساكن بديلة.

وأضاف الشهود أن مصنع الملابس به عدد كبير من العمال، وجميعهم يبيتون بداخله.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here