Home - آخر الأخبار المنتخب التونسي يكسب فوزا معنويا على كونغو الديمقراطية‎

المنتخب التونسي يكسب فوزا معنويا على كونغو الديمقراطية‎

0
المنبر التونسي (فوز المنتخب التونسي) – كسب المنتخب التونسي لكرة القدم فوزا معنويا على منتخب كونغو الديمقراطية بهدف لصفر في اطار مباراة ودية مساء اليوم بملعب حمادي العقربي برادس في اطار تربصه التحضيري

ويتستعد المنتخبان لانطلاق تصفيات كاس العالم 2022 ( منطقة افريقيا).وبفضل فوزه مساء اليوم عزز المنتخب التونسي اسبقيته في سجل المقابلات بين المنتخبين حيث حقق فوزه السادس على منتخب كونغو الديمقراطية في تسع مقابلات( بين رسميات ووديات) جمعت الفريقين مقابل ثلاثة تعادلات.

وفي مباراة ذات طابع اختباري للمنتخب جماعيا وفرديا اشرك المدرب منذر الكبير اللاعبين الجديدين اللذين تمت دعوتهما لاول مرة للمنتخب وهما حنبعل المجبري وعلي يوسف في الشوط الثاني للمباراة .كما اتاح فرصة المشاركة لستة لاعبين بدلاء .

وفرض المنتخب الوطني طريقة لعبه على مجرى اللعب في ربع الساعة الاول من اللقاء لكنه لم يجسم ذلك بالشكل اللازم وافتقر الى النجاعة الهجومية بما جعل محاولاته الهجومية تبدو شحية . ومرر الفرجاني ساسي كرة للظهير علي العابدي الذي هياها لقائد الفريق يوسف المساكني د11 لكن الاخير لم يوفق في التجسيم ثم تبادل كشريدة كرة مع محمد علي بن رمضان د13 لكن الاخير صوب الكرة عاليا.

واكتفى منتخب كونغو الديمقراطة بسد المنافذ المؤدية الى مرماه ولم يسمح للمنتخب التونسي بتجسيم بعض محاولاته لاختراق الدفاع . وكاد لاعبه صاويل ان يغالط الحارس معز حسن د23 عندما سدد كرة صدتها العارضة الافقية في ابرز محاولة للكونغوليين في المباراة لكن المنتخب التونسي الذي كان الاكثر مبادرة توفق في تسجيل هدف السبق د45 بفضل نعيم السليتي من محاولة فنية فردية عندما روض كرة بيمناه ثم سددها بيسراه في الزاوية السفلى للمرمى مغالطا حارس منتخب كونغو الديمقرطية .

ومع انطلاق الشوط الثاني اشرك المدرب منذر الكبير اللاعب الصاعد لمنشستر يونايتد حنبعل المجبري مكان يوسف المساكني .وكان انضماه لمنتخب بلاده لحظة تاريخية بالنسبة اليه. تحرك المجبري كثيرا في المنطقة الامامية للمنتخب التونسي وكشف عن مخزون فني متميز ولعب بثقة عالية رغم انه الظهور الاول له مع الفريق .سدد كرة قوية د51مرت جانب مرمى المنتخب الكونغولي.

كما تم خلال ربع الساعة الثاني للمباراة تشريك اللاعب انيس بن سليمان مكان محمد علي بن رمضان ثم اقحم المدرب في ربع الساعة الاخير للقاء علي معلول العائد من اصابة في المدة الاخيرة مع فريقه الاهلي ولاعب جوفنتوس حمزة رفيعة ثم عصام الجبالي فضلا عن اتاحة الفرصة لاول مرة لعلي يوسف لاعب هاكن السويدي ليشارك مجموعة المنتخب في المباراة في د83.
ولئن ارتفع نسق اللعب في الشوط الثاني وضغط المنتخب الوطني باستمرار على الضيوف فان نتيجة المباراة التي ادارها الحكم الليبي معتز عبد الحكيم ابراهيم الشلماني لم تتغير وانتهت بتقدم المنتخب التونسي بهدف وحيد.

ويلاقي المنتخب التونسي يوم الجمعة بملعب حمادي العقربي برادس نظيره الجزائري في اطار لقاء ودي ثان

وعول المدرب منذر الكبير على التشكيلة التالية.

معز حسان / وجدي كشريدة/ علي العابدي( عوضه علي معلول د76) / منتصر الطالبي/ ياسين مرياح/ عيسى عيدوني/ محمد علي بن رمضان( عوضه انيس بن سليمان 66 د) /فرجاني ساسي( عوضه عصام الجبالي د79/ نعيم السليتي( حمزة رفيعةد76 ) / وهبي الخزري ( عوضه علي يوسف د83 / يوسف المساكني ( عوضه حنبعل المجبري د26)

وقال منذر الكبير مدرب المنتخب التونسي في تصريح صحفي عقب نهاية اللقاء ان المنتخب كان قادرا على تغيير نسق اللعب كل مرة وان الفريق قدم مستوى متوسطا في الشوط الاول . ولاحظ ان اداء الفريق كان افضل في الشوط الثاني. وبين انه يتم العمل خلال هذه الفترة على اعداد فريق لخوض تصفيات مونديال 2022 معربا ان امله في ان يتوفق اللاعبون الشبان الذين تمت دعوتهم في تقديم الاضافة للمنتخب مشيرا الى انهم في حاجة لمزيد المشاركة في مقابلات لمزيد التاقلم خاصة مع طبيعة اللعب والمنافسات على الصعيد الافريقي والتي تتميز بالاندفاع .

واضاف ان المباراة الثانية مع منتخب الجزائر يوم الجمعة هي مباراة “دربي” يطغى عليها الحماس والاندفاع مؤكدا على ان منتخب الجزائر فريق قوي يفرض الاحترام لكن المتخب التونسي سيكون جاهزا لخوض المباراة وفرض طريقة لعبه.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here