محنة أهالي عقارب مع النفايات يجب أن تنتهي البيئة النظيفة حق وليس منّة

0

المنبر التونسي (محنة أهالي) – يؤكد الاتحاد الشعبي الجمهوري على حق التونسيين في البيئة السليمة و النظيفة وذلك على أثر ما يواجه المتساكنون من تفاقم في تردي الوضع البيئي بجهة صفاقس حيث عجزت السلط الجهوية و المحلية عن حلّه بشكل جذري بعد أن أصبحت النفايات كارثة تهدد بانتشار الأمراض الوبائية المعدية .

          كما يندد الاتحاد الشعبي الجمهوري بالفتح القسري لمصب القنة الذي يهدد صحة الأهالي في عقارب و ينغص حياتهم لسنوات عديدة ، و يساند الاتحاد الشعبي الجمهوري تحركاتهم و المجتمع المدني الاحتجاجية الرافضة لحل مشكل النفايات على حساب حقهم في جودة الحياة و في بيئة نظيفة.

          و عليه يرفض الاتحاد الشعبي الجمهوري اللجوء للحلول البوليسية القمعية في مواجهة تحرك مدني سلمي ذهب ضحيته أحد الشبان المحتجين ، و هو ما يكشف عن عجز الحكومة في استنباط الحلول الناجعة للمواطنين و هم الذين استبشروا خيرا ب 25 جويلية و علقوا آمالا كبارا على هذه الحكومة ، فإذا هي تقتل الشباب المحتج و تروّع الأهالي . ويدعو الاتحاد الشعبي الجمهوري:

  • الحكومة و رئاسة الجمهورية إلى تحمل المسؤولية في التطورات الاجتماعية المحتقنة

و المنذرة بتداعيات أخطر و يحملهما رأسا وِزْرَ التجاوزات الأمنية الأخيرة في عقارب.

  • إلى فتح تحقيق في وفاة الشاب على إثر التدخل الأمني في المواجهات مع المواطنين العزّل في عقارب ، و مقاضاة المسؤولين عن هذه الجريمة النكراء.
  • الغلق الفوري لمصب القنة احتراما للحكم القضائي الصادر بشأنه في 2019 و مواصلة استمرار استغلاله هو انتهاك فاضح للسلطة القضائية ، و التأكيد على إيلاء موضوع رسكلة النفايات الأولوية القصوى لتجنيب أهالينا في عقارب و صفاقس الأخطار البيئية و الصحية بما يحفظ كرامتهم و حقهم في جودة الحياة من ناحية و يخلق مواطن شغل من ناحية ثانية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا