رئيس الجمهورية: يدبرون مؤامرات تصل لاغتيال عدد من المسؤولين

0

المنبر التونسي (قيس سعيد) – أكد رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الخميس 23 ديسمبر 2021، انه يعلم ما يدبرون من مؤامرات مشيرا إلى ان وزير الداخلية يملك مكالمة هاتفية تتحدث عن تفاصيل محاولة اغتيال.

وأوضح رئيس الدولة ان “ما يدبر في تونس من مؤامرات تصل إلى اقتراح بعضهم محاولة اغتيال” وأضاف: “لا تهمنا الحياة بل يهمنا ان نكون في مستوى ثقة الشعب”.

كما أفاد بأننا في حاجة إلى تطهير البلاد وفي حق المواطنين بالعيش محفظ الكرامة وحرا.

وتابع أننا لسنا بحاجة إلى ناتج داخلي خام، بل نحن في حاجة إلى السعادة الداخلية الخامة.

وشدد رئيس الدولة في افتتاح أعمال المجلس الوزاري، أنه تم وضع مشروع قانون المالية لسنة 2022 على ما فيه من اكراهات، لا سيّما وأن تونس أمام إرث ثقيل لا يمكن تجاوزه إلا بقرارات جريئة لعلّ من أهمّها التوزيع العادل للثروة ووضع حد لشبكات الفساد التي تُنهك المالية العمومية وتضرب النموّ والاقتصاد.

وبيّن رئيس الدولة بأنه لم تكن هناك اختيارات كثيرة لإدخال الإصلاحات المطلوبة من الشعب بالنظر إلى الأوضاع المتراكمة، مشدّدا على أن هناك قناعة بأن الإصلاح يجب أن يستمر وفق إرادة الشعب صاحب السيادة.
وشدّد رئيس الجمهورية على أن المهم هو أن تكون نصوص المالية العمومية أقرب للعدل والإنصاف حتى لا تنعكس القواعد سلبا على الأغلبية وعلى الفقراء وحتى يسود العدل وتعمّ الحرية الحقيقية، مضيفا بأن العدل يقتضي أن يكون هناك قضاء مستقل يتساوى أمامه الجميع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا