ائتلاف صمود: نحن مع التنصيص على أن تونس دولة دينها الإسلام لكن..

0

المنبر التونسي (ائتلاف صمود) – قال المنسق العام لائتلاف صمود حسام الحامي، ان اثارة الموضوع المتعلق بالفصل الأول من الدستور في هذه الفترة بالذات غير موفّق، وسيخلق مشاكل أكثر من الحلول.

وشدد الحامي، في تصريح للديوان اف أم، اليوم الاثنين 13 جوان 2022، على هامش ندوة صحفية، على ضرورة عدم الرجوع لصراع الهويات، لأن هوية الشعب التونسي واضحة، وهو شعب مسلم في جزئه الأعظم، وهذا لا يمنع وجود بعض الديانات الأخرى وجميعهم يتعايشون بطريقة سلمية، وفق تعبيره.

وأكد أن ائتلاف صمود، مع التنصيص على أن تونس دولة دينها الإسلام، ولكن في نفس الوقت مع التنصيص أيضا على حماية الأقليات.

وأوضح “أنه في حال يرى أساتذة القانون الدستوري، أنه يمكن التنصيص على هوية الشعب في الديباحة باعتبارها المقدمة التي تمثل روح الدستور بصفة عامة فلما لا”

وحذر من أن يكون هناك تعاملا متشنجا مع مثل هذه المسائل، وأن يظل الهدف الأصلي هو الخوض في كل ماهو نظام سياسي، ومنظومة الانتخابات، لنضمن نظام ديمقراطي للبلاد يسع الجميع، على حد تعبيره.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا