صفاقس: تنفيذ إضرابين العام والجهوي

0

المنبر التونسي (صفاقس) – انتظم تجّمع عمالي كبير، اليوم الخميس 16 جوان 2022 أمام دار الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس، استجابة لدعوة المكتب التنفيذي في إطار تنفيذ يوم الغضب والإضراب العامّ الجهوي للقطاعين العامّ والخاصّ المتزامن مع الإضراب العامّ الوطني في القطاع العامّ بحضور الأمين العامّ المساعد للمنظمة الشغيلة سمير الشفي والأمين العامّ المساعد السابق عبد الكريم جراد.

وشدّد الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل يوسف العوادني على نجاح إضراب صفاقس، ومؤكّدا على أنّ الولاية تعيش ظلما وتهميشا كبيرين من بين مظاهره تعطّل مشاريع التنمية وبقاء الوضع البيئي الخطير على حاله جراء تواصل أزمة النفايات منذ 9 أشهر.

وانتقد الحملات الفايسبوكية التي تمّ خلالها التجييش على الاتحاد والمراهنة على إفشال الإضراب، على حدّ قوله.

ووجّه يوسف العوادني كلامه إلى رئيس الجمهورية قائلا إنّ “صفاقس لم تعد تحتمل مزيد التهميش وإنّها الآن موحّدة أكثر من أيّ وقت مضى على مطالبها في تحقيق التنمية وإنجاز مشاريعها”.

من ناحيته، تحدّث الأمين العامّ المساعد للاتحاد العامّ التونسي للشغل سمير الشفي عن صفاقس كجهة مناضلة ومعطاءة بناتها الوطني والنقاب التاريخي، ومع ذلك تعيش حالة التهميش الجديد بعدم إنجاز المشاريع المعطّلة مع معاناتها للشهر عديدة من الإرهاب البيئي ولفت إلى أنّ تنفيذ الإضراب جاء على خلفية عدم تجاوب الحكومة مع المطالب العادلة المرفوعة.

وقال إنّ الاتحاد لا يصطف خلف أحد، مضيفا: “نعم للإنقاذ والإصلاح على قاعدة احترام البعد التشاركي في صنع مستقبل تونس وفي تحديد المدة الزمنية للإصلاح”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا