السلاوتي يدعو التونسيين المقيمين في الخارج للمساهمة في ‘حملة دعم المؤسسات التربوية’

0

المنبر التونسي (المؤسسات التربوية) – دعا وزير التربية فتحي السلاوتي، التونسيين المقيمين في الخارج “من العامل إلى رجل الأعمال” للمساهمة في حملة دعم المؤسسات التربوية من خلال منصة جاهزة لاستقبال تبرعات التونسيين بالخارج (UNICEF.org/tunisia/donateur.schools) والتي ستكون عائداتها لفائدة صيانة وتجهيز المدارس في تونس.

وأوضح وزير التربية، في تصريح لشمس أف أم، صباح اليوم الأربعاء 06 جويلية 2022، أن البنية التحتية للمؤسسات التربوية مهترئة مطالبا من التونسيين المقيمين بالخارج بردّ الجميل لهذه المدارس التي ساهمت في بلوغه المراتب التي يتبوؤها اليوم.

وشدد السلاوتي على أن أغلب المدارس العمومية تشكو من نقص في المكتبات حيث بلغ عدد المدارس التي تفتقر لوجود مكتبة 93 بالمائة إضافة إلى النقص المسجل في قاعات المراجعة وقاعات التدريس والمجموعات الصحية.

 وأكد وزير التربية أن العملية ستتم في مستوى الشفافية والوزارة ستقوم بتقديم حسابات مفصّلة عن كل المصاريف عبر الصور والفيديوهات مشيرا إلى أن الوزارة تأمل أن تكون مُساهمة التونسيين في هذه الحملة مُستمرة.

كما لفت فتحي السلاوتي إلى أن لاعبة التنس التونسية أنس جابز ساهمت في هذه الحملة من خلال اعتزامها تهيئة مدرسة في برقو من ولاية سليانة ودعا الرياضيين والفنانيين للمشارك ة في الحملة.

يُشار إلى أنه تم أمس الثلاثاء الإعلان عن انطلاق حملة دعم المؤسسات التربوية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا