الطريفي: “هناك سياسة ممنهجة للإفلات من العقاب لدى الأمنيين”

0

المنبر التونسي (الطريفي) – اعتبر بسام الطريفي نائب رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، اليوم الخميس 11 أوت 2022، في تصريح لموزاييك، أن إيقاف عرض لطفي العبدلي في صفاقس وانسحاب الأمنيين سابقة خطيرة تهدد الحقوق والحريات، قائلاً إنه يجب تضافر جهود الجميع حتى لا تتكرر هذه الممارسات من قبل الأمنيين.

وقال:” هناك سياسة ممنهجة للافلات من العقاب لدى الأمنيين، فهم تحولوا من موقع الحامي للحقوق والحريات إلى المعتدي عليها، ويجب على وزارة الداخلية أن تتصدى لذلك”.

وتابع:” خطاب الداخلية حول ما حصل لم يكن صارماً ورئيس الجمهورية لم يتخذ الإجراءات اللازمة إزاء هذه الممارسات خاصة وأن النقابات الأمنية نصبت نفسها وصياً على الأخلاق الحميدة والذوق العام”.

وأردف:” كان على رئيس الدولة تحمل المسؤولية السياسية وإقالة وزير الداخلية تصدياً لهذه الممارسات وحتى تتحمل الدولة مسؤوليتها السياسية”.

كما أكد أن الرابطة عقدت اجتماعاً مع وزارة الداخلية حول زيارة أماكن الاحتفاظ التي أكد أنها كارثية، خاصة بسبب النقص الفادح للإمكانيات.

وبخصوص إيقاف رئيسة بلدية طبرقة، أكد أنها تقود حرب ضد الفساد في طبرقة باعتبارها رئيسة البلدية وهو ما لم يعجب العديد من الأطراف واللوبيات النافذة في القضاء التي تسعى لتعطيلها، قائلاً إنه يجب رفع المظلمة في أقرب الآجال.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا