اتحاد ‘إجابة’ يستنكر إيقاف مدير المعهد العالي للرياضة عن العمل

0

المنبر التونسي (مدير المعهد العالي للرياضة) – جدّد اتّحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة”، في بيان له اليوم الجمعة 2 أوت 2022، استنكاره لإيقاف مدير المعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بقصر السعيد عن العمل لمدّة شهر، معتبرا أنّ هذا “القرار غير قانوني”.

وذكّر بأنّ مدير المعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بقصر السعيد منتخب بصفة شرعية وقانونية من طرف زملائه ومن طرف المجلس العلمي المنتخب بالمؤسسة، معتبرا أنّ “إحالته على مجلس التأديب غير قانونية”.

وشدّد اتّحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين على أنّ مجلس التأديب المنعقد بتاريخ 9 أوت 2022 “غير قانوني وغير أخلاقي وفاقد للشرعية”، وفق قوله، مضيفا أنّ ذلك “يمثّل خرقا واضحا للنصوص القانونية المتعلّقة بتنظيم الجامعات ومؤسّسات التعليم العالي والبحث وقواعد سيرها وتجاوزا صارخا للسلطات المناطة لدى مصالح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وأضاف أنّ كلّ التهم الموجّهة إلى المدير هي تهم واهية لا ترتقي إلى مستوى الإحالة على مجلس التأديب، وفق تأكيده.

وأكّد اتّحاد “إجابة” على أنّ عقد هذا “المجلس غير القانوني”، ويأتي على خلفية حسابات شخصية ونقابوية ضيّقة تستهدف شخص مدير المؤسسة المنتخب وتسعى إلى الزج بكم في منزلق خطير قد يصعب تدارك تبعاته، وفق البيان.

وشدّد على أنّ القرار المنبثق عن هذا “المجلس غير القانوني باطل”، قائلا إنّه “سوف يخوض نضالات نقابية غير مسبوقة يستعمل فيها كلّ الوسائل القانونية والنقابية المتاحة ودون هوادة للدفاع عن حرمة القانون وكرامة المدير والتصدي لكلّ محاولات التعدي على إرادة الناخبين والتعسف على أعمال المجلس العلمي المنتخب”، وفق نصّ البيان.

وحذّر في بيانه “من أيّ خطوة في اتّجاه عزل المدير المنتخب من خطّته بصفة غير قانونية، مشيرا إلى أنّ الاتّحاد قد راسل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رافضًا لهذا القرار.

وشدّد اتّحاد “إجابة” على تمسّكه بالمدير المنتخب “ضمانا لصَفْوِ الجوّ العام بالمؤسّسة حتّى لا تكون هذه السابقة الخطيرة شرارة لتعكير الأجواء وتعطيل سير عمل المؤسسة”، وفق ما ورد في البيان.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا