جبهة الخلاص: “ما جد بمناسبة ‘تيكاد 8’ خروج عن ثوابت وأعراف الدبلوماسية التونسية”

0

المنبر التونسي (جبهة الخلاص) – اعتبرت جبهة الخلاص الوطني أن ما جد بمناسبة انعقاد قمة تيكاد 8 بتونس يومي 27 و 28 أوت المنقضي، خروجا عن ثوابت وأعراف الدبلوماسية التونسية القائمة لعقود من الزمن على الحياد الإيجابي إزاء قضية الصحراء الغربية وعلى التعاطي مع مختلف تطوراتها وفق موقف ثابت قوامه الالتزام بالشرعية الدولية والسعي الدائب الى تقريب الشقة بين الأشقاء من أطراف النزاع.

ونبهت جبهة الخلاص من خطورة تمادي هذه الأزمة  على العلاقات التونسية المغربية في وقت تحتاج فيه المنطقة الى تضامن وتآزر جميع الدول المغاربية لرفع جملة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية.

وأكدت ضرورة تغليب الحلول السلمية في فض النزاعات والخلافات بين الدول، داعية كافة القوى المدنية والسياسية في البلدين الشقيقين الى التمسك بالتهدئة والحكمة في معالجة هذه الازمة.

وذكرت الجبهة بعراقة وأصالة العلاقات الاخوية بين الشعبين الشقيقين التونسي والمغربي، مؤكدة ايمانها الراسخ بوحدة المصير الذي تمليه قوانين التاريخ والجغرافية وأواصر الوحدة الروحية والثقافية للشعبين وتحديات الحاضر والمستقبل للعصر الحديث.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا