الرحوي: “البرلمان القادم سيكون أوّل برلمان لا يوجد فيه لا إخوان مسلمين ولا تجمّعيين كأغلبية”  

0

المنبر التونسي (الرحوي) – قال القيادي في حزب “الوطد” وعضو مبادرة لينتصر الشعب منجي الرحوي أن مبادرة “لينتصر الشعب” ستشارك بـ 61 مترشّحا للدور الثاني للانتخابات التشريعية وأن حزب “الوطد” سيشارك بـ 11 مترشّحا .

ووجّه الرحوي،  خلال مداخلة له اليوم الأربعاء, لبرنامج “رونديفو 9″، على قناة التاسعة، رسالة الى التونسيين قائلا “الرهانات كبيرة والمخاطر أكبر ومازالت هذه المخاطر مُحدقة بتونس لذلك أدعوكم الى الانتخاب يوم 29 جانفي لقطع الطريق أمام منظومة 24 جويلية التي مازالت تتربّض بالتونسيات والتونسيين والذين يعوّلون على الرجوع الى المنظومة القديمة بمعيّة أطراف خارجية لذلك رغم تأزّم الأوضاع على المستوى الاقتصادي والاجتماعي أدعوكم الى المشاركة في الانتخابات”

وأشار الرحوي، الى أن” منظومة 24 جويلية من اقصى يمينها الممثل في حزب التحرير الى أقصى يسارها الممثل في حزب الدستوري الحر نزلوا الى الشارع يوم 14 جانفي الجاري”,وفق قوله

وشدّد الرحوي على  أن البرلمان القادم سيكون أوّل برلمان تونسي لا يوجد فيه لا إخوان مسلمين ولا تجمعيين كأغلبية

وتابع “منظومة 24 جويلية روّجت بأن 90 بالمائة من التونسيين الذين قاطعوا الانتخابات ينتمون اليها وأن المقاطعة كانت نتيجة الاستجابة لنداءاتهم وحملات المقاطعة التي أطلقوها”

ودعا القيادي في حزب “الوطد” التونسيين الذين لا يريدون المشاركة في الانتخابات الى المشاركة في المسار الانتخابي والتصويت لأي طرف أو وضع ورقة بيضاء بالصندوق لقطع الطريق أمام منظومة 24 جويلية “

وأشار الرحوي الى  أنه مازال هناك من يريد شراء نواب وأن تجمعيين ونهضاويين ترشّحوا للانتخابات التشريعية دون الإعلان عن ألوانهم السياسية

وأكّد أن الذين نزلوا الى شارع الحبيب بورقيبة يوم 14 جانفي الجاري ينتظرون يوم 29 جويلية ومشاركة ضعيفة للانتخابات ليقوموا بالتصعيد في مقاومة مسار 25 جويلية من اجل العودة الى 24 جويلية

وقال “الهدف ليس تخويف التونسيين بل دعوتهم للقطع نهائيا مع منظومة 24 جويلية و الأهم هو التملّك الشعبي لـ25 جويلية “

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا