سفير ليبي يكشف كيف تسببت مكالمة هاتفية في مقتل القذافي

0

المنبر التونسي ( القذافي ) – كشف السفير الليبي السابق لدى السعودية، محمد سعيد القشاط، اللحظات الأخيرة، للزعيم الليبي السابق معمر القذافي قبل مقتله على يد الثوار، قرب مسقط رأسه في مدينة سرت، في 2011.
وقال القشاط، وهو آخر سفير ليبي لدى السعودية في عهد النظام السابق، في مقابلة مع صحيفة “الأهرام العربي”، إن القذافي قُتل بعد أن رصدت قوات الناتو مكالمة هاتفية أجراها مع قناة سورية.
واضاف أن تلك المكالمة كانت الخطأ الأخير الذي أوقع بالقذافي وكشف مكانه لطائرات الناتو.
وتحدث القشاط عن تلك اللحظات قائلاً: “عندما أحس القذافي بالخطر، خرج برفقة عناصر الحراسة وعددهم 70 رجلاً، غير أن طائرات الأباتشي الفرنسية رصدتهم، فدخلوا في نفق أنبوب خرساني مجهز لمياه السيول، الذي قيل عنه إنه للصرف الصحي”.
وتابع السفير السابق: “عند خروجهم من الناحية الأخرى أطلقت عليهم طائرات الأباتشي الغازات السامة والصواريخ، ومات أبو بكر يونس جابر وبعض الحراسات وأصيب القذافي، ثم لقي حتفه بين أيدي شباب مصراته”.
وأفاد “بعد أن عبثوا بجثمانه أمام الكاميرات ألقوه وولده المعتصم في فرن لصهر الحديد، وبعد وقت جاءت شائعات أنهم رموهما في البحر، وبعد أن قتلوا باقي أفراد الحراس، أخذوهم إلى الصحراء وردموا عليهم هناك”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا