في تقرير لمجموعة بوسطن الاستشارية: 3 ملايين وظيفة جديدة في أفريقيا عبر المنصات الإلكترونية مثل “جوميا” بحلول عام 2025

0

المنبر التونسي ( المنصات الإلكترونية ) – كشف تقرير حديث صدر مؤخرا لمجموعة بوسطن الاستشارية BCG تحت عنوان”كيف يمكن لمتاجر التسوق عبر الإنترنت من توفير فرص عمل في أفريقيا” النقاب عن أن المنصات الرقمية عبر الإنترنت مثل جوميا والتي تربط بين المتسوقين وموردي السلع والخدمات يمكنها توفير ما يقرب من 3 ملايين وظيفة جديدة في أفريقيا بحلول عام 2025 ، وبالتالي يمكن لمتاجر الإنترنت أن تعزز أيضا النمو الاقتصادي الشامل مع الحد الأدنى من التأثير السلبي على الأعمال التجارية الحالية .

ووفقا للبنك الدولي تمثل نسبة الشباب المتعطل عن العمل في أفريقيا حوالي 60% من القوى العاملة المتعطلة في القارة السمراء ومع تزايد عدد السكان البالغ 1.3 مليار نسمة بمتوسط عمر 20 عاما وتوقع وصول الطبقة المتوسطة التي تتراجع بشكل سريع الى 1.1 مليار من أصل 2.5 مليار أفريقي بحلول عام 2050 مما يؤكد على ضرورة توفير المزيد من فرص العمل في القارة .

وسلط التقرير الضوء على مثالين للبائعين عبر جوميا في نيروبي وكينيا واللذان تمكنا من توفير وظائف جديدة وزيادة المبيعات والإيرادات بشكل واضح  ،بالإضافة إلى توفير فرص عمل جديدة تساهم متاجر الانترنت في برامج تنمية المهارات وتشجيع رواد الأعمال .

وأشارت جوليت أناما الرئيس التنفيذي لشركة جوميا نيجيريا قائله لاحظنا أن العديد من موظفي جوميا السابقين بدأوا شركاتهم الناشئة الخاصة، ونحن نؤمن بشدة أنه يمكننا جميعًا الاستفادة من نظام بيئي قوي للشركات الناشئة في جميع البلدان، كما اننا فخورون بتقديم مساهمتها في تطوير هذا النظام من خلال تدريباتنا

ومن بين 420 ملیون أفريقي تتراوح أعمارهم بين 15 و35 عاما، كان ثلثهم متعطل عن العمل اعتبارا من عام 2015 ً وفقا لتقديرات بنك التنمية الإفريقي. ووفقا للتقرير، سيتم توفير حوالي 58 %من إجمالي فرص العمل الناتجة عن متاجر التسوق عبر الإنترنت في قطاع السلع الاستهلاكية، في حين ستنتج خدمات النقل 18 %وقطاع السفر والضيافة 9 %من عدد الوظائف.

وتؤكد الدراسة  على التأثيرات الاقتصادية الإيجابية لمتاجر التسوق عبر الإنترنت في افریقیا والتي تعمل على مضاعفة دخل البائعين من خلال زيادة الطلب على السلع والخدمات في مواقع خارج نطاق شبكات البيع بالتجزئة التقلیدیة، بالإضافة إلى جذب المزيد من النساء والشباب – الذین تم استبعادهم في بعض البلدان من سوق العمل – إلى القوى العاملة الرسمیة.

وتتمثل مهمتنا في تحسين نوعية الحياة اليومية في إفريقيا من خلال الاستفادة من التكنولوجيا، لتقديم خدمات مبتكرة ومريحة عبر الإنترنت بأسعار مناسبة للمستهلكين، بالإضافة إلى مساعدة الشركات على النمو من خلال استخدامهم لمنصتنا للوصول إلى المستهلكين وخدمتهم. فتعتبر جوميا هي منصة التجارة الإلكترونية الرائدة في إفريقيا والتي تنشط في ستة مناطق (14 دولة). وتتكون منصتنا من متجرنا الذي يربط البائعين بالمستهلكين والخدمات اللوجستية لدينا، والتي تُمكّن من شحن وتوصيل الطرود من البائعين إلى المستهلكين وخدمة الدفع لدينا تُسهِل المعاملات بين العملاء النشطين على منصتنا في المتاجر المختارة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here