مركز فقيه يطلق عدة مبادرات لعلاج شامل للعقم

0
  •  بمناسبة عيد الأضحى المبارك

المنبر التونسي (مركز فقيه) : احتفالاً بعيد الأضحى المبارك، يعتزم مركز فقيه للإخصاب، أحد المراكز الرائدة في معالجة العقم وأمراض النساء والتوليد، وعلم الوراثة، والحقن المجهري والإخصاب في المختبر، في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، الوصول إلى أعداد أكبر من الأزواج الذين يتوقون إلى تحقيق حلمهم في تكوين أسرة.

وفي إطار هذه الجهود، ينظم مركز الإخصاب حملة العيد الهادفة إلى وضع خدمات المركز في متناول كافة الأيدِ المحتاجة للخدمة، إذ تحصل الأسرة على خصومات سخية  على كافة طرق الحقن المجهري والإخصاب في المختبر، وخصومات إضافية على طرق معالجة العقم الأخرى. ويمكن الاستفادة من هذا العرض في فروع المركز من أبوظبي، ودبي، ومدينة العين حتى نهاية الشهر الجاري.

وقال الدكتور مايكل فقيه، المدير الطبي لمركز فقيه للإخصاب، في تعليق له بهذه المناسبة: “نتفهم أهمية الرغبة في إنجاب طفل، لذا أطلقنا هذه الحملة مرة أخرى في إطار جهودنا الرامية للوصول إلى كافة التواقين إلى تكوين أسرة، ورغم أنها مهمة شاقة، لكننا عازمون على الوقوف مع كل أسرة من البداية وحتى النهاية”.

يتطلع خبراء مراكز فقيه للإخصاب، مع إطلاق هذه الحملة، إلى التوعية بأهمية إجراء تجميد البويضات لضمان الحفاظ على القدرة الإنجابية للمرأة وإمكانية الحمل وإنجاب طفل بيولوجي مستقبلاً.

وأضاف الدكتور فقيه: “ترغب النساء هذه الأيام في تأجيل الحمل نظراً لعدة عوامل كتلقي العلاج، أو التفرغ للعمل، أو لعوامل اجتماعية، أو لتكريس الوقت للشريك، وبالتالي يرغبّن بعدم مواجهة أي مضاعفات عند اتخاذ قرار الحمل لاحقاً. وبدورنا نقدم لهن شرح تفصيلي شامل حول كيف يمكن إجراء تجميد البويضات”.

يُعَّدُ مركز فقيه للإخصاب، أحد المراكز الرائدة في مجال علاج العقم، وأمراض النساء والتوليد، وعلم الوراثة، والتلقيح المجهري في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. ويمتلك المركز فروعاً في كل من أبوظبي، والعين، ودبي، ويواصل التقدم في مجال الطب الإنجابي في المنطقة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.