OPPO تطلق أحدث السّماعات اللاّسلكية المقاومة للضّوضاء True Enco W51

0

المنبر التونسي (السّماعات اللاّسلكية المقاومة للضّوضاء) – تطلق OPPO حاليّا في السّوق التونسية سمّاعات رأس لاسلكية جديدة Enco W51 True وهي الأولى من نوعها التي تسمح بإلغاء الضوضاء المحيطة. وتمّ إنتاج هذه السمّاعات من قبل  OPPO Acoustics وهي موجّهة أساسا لمن يتنقّلون يوميا إذ هي تناسب ممّن هو في حالة سفر أو تنقل مستمرّ أو في مناخ به رياح.

توفّر هذه السّماعات خيارات عصرية ومطلوبة مثل الشّحن اللّاسلكي وجودة الصّوت والتحكّم باللّمس من أجل تحقيق تجربة جديدة ورائعة للمستخدمين. تعتبر Enco W51 فعاّلة للغاية من حيث التقنيات المتاحة والتّكلفة إذ يتم تقديمها بسعر تنافسيّ في مختلف الأسواق.

إلغاء الضوضاء في كافّة الحالات
مع تزايد شعبيّة سمّاعات الرّأس اللّاسلكية أصبحت حاجيات المستهلكين لإلغاء الضّوضاء المحيطة أكيدة اليوم أكثر من أيّ وقت مضى. وبدون هذه الميزة، يتعيّن على المستخدمين في الأماكن الصّاخبة مثل المترو أو الحافلة رفع مستوى الصّوت بشكل كبير لسماع موسيقاهم أو مكالماتهم الهاتفية، ممّا قد يؤثّر على صحّة آذانهم.

عمل فريق البحث والتنمية لدى OPPO Acoustic بدون توقّف على تطوير قدرات السّماعات في الحدّ من الضّوضاء محقّقا ثورة مزدوجة في مجال تقليل صوت الموسيقى ورنين المكالمات.

وتتيح هذه التكنولوجيا للمستخدمين إمكانيّة الاستماع إلى أغانيهم وممارسة ألعابهم ومشاهدة المسلسلات المفضّلة لديهم أو إجراء مكالمات هاتفية هامّة في سكون تامّ تقريبًا مهما كانت الوضعيّة. وتتميز السمّاعات بحلول “2 + 2” تجمع بين شريحة جديدة puce لتقليل الضّوضاء الرقمية ثنائية النواة وتقنية ANC المزدوجة، التي يمكنها تقليل الضوضاء بمقدار 35 ديسيبل، ممّا يضفي راحة ومتعة للمستخدمين في فضاءاتهم الخاصّة أو العامّة.

بالإضافة إلى ذلك، تستخدم سمّاعات الرّأس اللاّسلكية Enco W51 من OPPO حلاً لتقليل الضوضاء بثلاثة ميكروفونات. ويوجد الميكروفون الثالث بالدّاخل ويلتقط الصوت بطريقة غير متداخلة مع العالم الخارجي، هذا إلى جانب مجاري الهواء المصمّمة بعناية لتقليل ضوضاء الرّياح. يمكنك بالتّالي الاطمئنان على مكالماتك التي ستبدو واضحة ونقيّة حتّى في الرّياح التي تصل سرعتها 25 كم في السّاعة.

الشّحن اللاّسلكي ونقل بلوتوث منخفض الكمون بكلتا الأذنين
وقد كانت اشكاليّات تدفّق الانترنيت أو البطارية المنخفضة الشّحن تقلق العديد من محبّي الموسيقى المتواصلة ومستخدمي سمّاعات الرأس اللاّسلكية. إلاّ أنّ سمّاعات W51 تعتمد بروتوكول الشّحن اللاّسلكي Qi بحيث يمكنك بسهولة شحن صندوق سمّاعة الرأس لاسلكيًا. ويمكّن شحنها لمدة 15 دقيقة من تشغيل السّماعات لمدّة 3 ساعات. ويمكن للبطاريّة بما في ذلك صندوق السمّاعات أن تعمل لمدّة 24 ساعة.

وبفضل قوّة هذا التحمّل المذهل، فإنّ الشّحن مرّة واحدة في الأسبوع يكفي للاستماع لمدة 4 ساعات في اليوم. وإذا لم يكن ذلك كافيًا، فإنّ W51 يدعم أيضًا الشّحن العكسي مما يسمح لبعض الهواتف المحمولة بشحن صندوق سمّاعة الرأس لاسلكيًا ممّا يزيل القلق من انخفاض البطارية.

تستخدم سمّاعات W51 الإرسال المزدوج الجديد بتقنية البلوتوث منخفض الكمون. ومقارنة بتقنية البلوتوث التقليدية، يتم تقليص وقت الإرسال وتقليل مشاكل التّداخل أو التدفّق. وتعمل شريحة Bluetooth 5.0 المدمجة على تحسين القدرة على مقاومة التّداخل وتحسّن استقرار الصّوت الصّادر وتمنع الانقطاعات. سواء كنت تستمع إلى الموسيقى أو تشاهد مقاطع الفيديو، سيكون هذا الاستقرار أساس راحتك.

تحسين الجودة من أجل أداء سمعيّ مميّز
بالنسبة للعديد من سمّاعات الرّأس اللاّسلكية، يحدث إلغاء الضّوضاء من خلال تقليص جودة الصّوت. فعند تشغيل الموسيقى، يلتقط ميكروفون تقليل الضوضاء الموسيقى ويفسّرها بشكل خاطئ على أنّها ضوضاء فيتم تقليصها مما يؤثر على جودة الصّوت. وبدلاً من الأسلوب الكلاسيكي، تمّ تجهيز سمّاعات الرأس W51 بخوارزمية تعويض جودة الصوت على نطاق واسع لتقليل الخسائر الناجمة عن تقنيات تقليل الضوضاء وهذا يضمن أداء سمعي نظيف وعالي الدقّة.

سمّاعات رائعة وحسّاسة ومربحة
سمّاعات الرأس اللاّسلكية  Enco W51هي مثيرة للإعجاب من النظرة الأولى، وهي متوفرة في ثلاث مجموعات ألوان: الأبيض الزّهري والأزرق النّجمي والأزرق المائي.

كما تمّ تصميم هذه السمّاعات كامتداد طبيعي لجسم المستخدم وهي توفّر مجموعة كاملة من الخيارات للتّفاعل مع محيطك. فما عليك سوى النقر نقرًا مزدوجًا على سماعة الأذن اليسرى لتفعيل إلغاء الضوضاء، أو النقر مرتين على سمّاعة الأذن اليمنى للمرور إلى الأغنية التالية أو إغلاق الهاتف، أو ثلاث مرات على إحدى سماعات الأذن لتفعيل المساعد الصّوتي.

إنّ التصميم الخاصّ لهذه السّماعات يناسب أذنيك بشكل طبيعيّ ويقترن بأطراف أذن فاخرة ومريحة من السيليكون وهي مقاومة للغبار والماء. ولها أيضا عديد الإمتيازات مثل الاقتران والتدفّق السريع وسهولة التّغيير بين الأجهزة ممّا يزيد في إمكانيات الاستخدام المثلى خاصّة لدى الأجيال الجديدة.

لمزيد من المعلومات، يرجى التّواصل مع فريق العلاقات العامّة الدّولي : P_iotpr@oppo.com

لمحة عن  OPPO
OPPO هي علامة عالميّة رائدة للأجهزة الذكية. بدأت OPPO بالسعي الدؤوب نحو التوازن المثالي بين الرضاء الجمالي والتكنولوجيا المبتكرة منذ إطلاقها لهاتفها الذكي الأول – “Smiley Face” –  عام 2008. توفّر OPPO اليوم نطاقًا واسعًا من الأجهزة الذكية التي تقودها سلسلات Reno وFind، ونظام تشغيل ColorOS وخدمات الانترنت مثلOPPO  Cloud  و OPPO+. وتعمل OPPO في أكثر من 40 دولة ومنطقة، مع 6 منشآت بحث و4 مراكز بحث وتطوير حول العالم ومركز تصميم دولي في لندن. يعمل موظفو OPPO الذين يصل عددهم إلى الأكثر من 40000 على ابتكار حياة أفضل لمستهلكيها حول العالم.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here