الستاغ:أحياء سكنية في تونس فوق القانون

0

المنبر التونسي(الستاغ) – كشف كل من المدير المركزي لتوزيع الكهرباء والغاز، عبد الرحيم طعم الله، والمدير المكلف بإدارة الاستخلاص وتقليص الفاقد الطاقي، منصف المهبلي، بالشركة التونسية للكهرباء والغاز “ستاغ”، عن وجود أحياء سكنية في تونس “فوق القانون” ويصعب على أعوان الشركة دخولها من اجل قطع الكهرباء على المتلكئين في خلاص فواتير الكهرباء والغاز.

وقال المسؤولان بشركة “ستاغ”، في حوار مع وكالة تونس إفريقيا للأنباء، إنّ هناك أماكن حساسة وأحياء سكنية يصعب على الأعوان الشركة الدخول اليها للقيام بعملهم، مضيفين أنللشركة تصنيفات داخلية للاماكن الحساسة والتي يتعسّر العمل فيها.

ولفتا إلى أنه تم، في كل إقليم تابع لـ”ستاغ” (42 إقليم)، إحصاء معدل 3 أو 4 إحياء مصنفة نقطة سوداء يصعب الدخول اليها من طرف أعوان الشركة من اجل القيام بعمليات قطع الكهرباء.
وأبرزا أنّ أعوان الـ”ستاغ” يتعرضون يوميا إلى العديد من التهديدات والعنف المادي واللفظي في هذه المناطق وانه وصل الوضع إلى حجز الأعوان في بعض الجهات بسبب قيامهم بواجبهم تجاه الرافضين لخلاص فواتير الكهرباء والغاز.

وأفاد عبد الرحيم طعم الله، في هذا الخصوص، أن عدد الاعتداءات على أعوان الشركة وصل، من اول سنة 2020 وحتى الآن، الى 27 اعتداء مقابل 82 عملية اعتداء في 2019. وبلغ مجموع الاعتداءات منذ سنة 2011 الى سنة 2020 إلى اليوم وصل إلى 572 حالة اعتداء.
واقر أيضا بتنظيم جلسة عمل مع وزارة الداخلية منذ 2016 التي أعربت عن استعدادها لتامين الأعوان خلال أداء مهامهم وتامين حمايتهم الجسدية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here