حملة شرسة ضدها..موسي ترد:”ما على الدولة إلا إسقاط يوم7 نوفمبر من الرزنامة السنوية”

0

المنبر التونسي(عبير موسي) – أكدت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي اليوم أن الدستوري الحر لم ينكر يوما تاريخه ولم يسقط أية فترة منه أو من هويته السياسية، في أطار ردها على حملة وهجمة شرسة تعرض لها الحزب حسب قولها.

وأشارت عبير موسي الى انه “ما على الدولة الا ان تسقط من الرزنامة السنوية لتونس وجود يوم 7 نوفمبر أساسا وتمنع فيه أية نشاطات لا ولادات ولا وفيات ولا غير ذلك” .

ونبهت موسي خلال ندوة صحفية اليوم من حملة شرسة شنت على الحزب ونوابه إثر تنظيمه ليوم برلماني يوم السبت 7 نوفمبر 2020 خصص لتدارس مشروع قانون الانعاش الاقتصادي وتسوية مخالفات الصرف.

وقالت موسي انهم على استعداد لخوض كل الأشكال الإحتجاجية دفاعا عن حقوقهم في ممارسة نشاطهم البرلماني بكل حرية داخل أسوار المجلس. 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here