عبير موسي تعتصم وتطالب بإغلاق مقر فرع اتحاد علماء المسلمين

0

المنبر التونسي (عبير موسي)-ألقت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر ورئيسة كتلته في البرلمان خطابا أمام حشد كبير من محبي الحزب امام مقر فرع اتحاد العلماء المسلمين بشارع خير الدين باشا وسط العاصمة، تناولت فيه سبب اعتصام أعضاء الحزب في هذا المكان لمنع هذا الفرع مما اعتبرتها موسي «دمغجة» الشباب التونسي من خلال دورات تكوينية في التشدد الديني والغلو وهذا مخالف للقوانين و المناهج التعليمية في تونس امام صمت الحكومة التي لم تتحرك لإيقاف هذه المهزلة حسب قولها… 

واستشهدت موسي بتسجيلات صوتية للشيخ يوسف القرضاوي يحرض فيه الشباب العربي على مقاومة الاستبداد وصل به الأمر حتى إلى إصدار فتوى بقتل احد الزعماء العرب (معمر القذافي)، وأشارت موسي إلى أنها ستواصل مع بقية أعضاء حزبها النضال من اجل غلق هذا المقر الموازي و اللاقانوني حسب قولها، ودعت موسي كل الشرفاء من منظمات و جمعيات و أحزاب و الشخصيات الوطنية إلى التجند من اجل تونس و المحافظة على المكاسب الوطنية كحقوق المرأة 
والمساواة بين الرجل والمرأة و على مدنية الدولة، واستطردت تقول أن يداها ممدودة لكل من يلتقي معها في حب الوطن وسلامته الترابية و مدنية الدولة معبرة عن شكرها لحضور عدد من الشخصيات الوطنية في هذه الوقفة ابرزهم المحامية مايا القصوري التي أصرت على الوقوف إلى جانب عبير موسي وهي تلقي كلمتها امام الحشد الحاضر الذي ردد شعارات ” تونس حرة حرة والإرهاب على بره ” والشعب معاك يا عبير، و في ختام كلمتها قالت موسي انها ستواصل الاعتصام أمام مقر فرع اتحاد علماء المسلمين بالتناوب بين أعضاء الحزب والكتلة إلى حين إغلاق هذا المقر.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here