منى علاني: على الشباب التخلي عن فكرة ”المسمار في حيط” وخلق أفكار جديدة

0

المنبر التونسي (منى علاني بن حليمة) – أفادت منى علاني بن حليمة، نائب رئيس جمعية التونسيين خريجي المعاهد العليا atuge”  اليوم الجمعة 8 جانفي 2021، أنّ تونس عرفت تقدّما ملحوظا في مجال الحقوق والحريات بعد الثورة، إضافة إلى المجال الثقافي والفني الذي ازدهر في العشر سنوات الأخير، وحقّق نجاحات محلية ودولية، قائلة ”طاقة الشباب تفجّرت بعد الثورة في المجال الثقافي”.

وقالت العلاني في تصريح لموزاييك، إنّ التونسيين يعيشون اليوم خيبة أمل وتشاؤم ويرون المستقبل بنظرة سوداء، وهو ما دفع الجمعية وتزامنا مع الذكرى العاشرة للثورة، إلى القيام بحملة تحت عنوان “بعد 10 سنوات من اندلاع الثورة: تونس خير”.

ودعت في ذات التصريح إلى التخلي عن فكرة ”المسمار في حيط  وعدم الاكتفاء بالبحث عن الشغل في القطاع العمومي والوظيفة العمومية وخلق أفكار جديدة في قطاعات متعدّدة منسية على غرار القطاع الفلاحي وتسليط الضوء على المجالات التي من شأنها أن تتحرك بطاقة الشباب، حسب تعبيرها.

وأكّدت أنّ الجمعية من دورها إرجاع الثقة في المستقبل وفي تونس التي لن يغادرها شبابها الذي يؤمن بها وبأنّها غدوة خير”، وفق قولها.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here