بسلالتين مختلفتين: رصد حالات نادرة لإعادة الإصابة بكوفيد 19

0

المنبر التونسي (كوفيد 19) – كشف مدير مخبر أساليب الغربلة الجزيئية والخلوية بمركز البيوتكنولوجيا بصفاقس، صابر المصمودي، عن رصد حالات نادرة لإعادة الإصابة بكوفيد 19 لدى مرضى تونسيين، بسلالتين معروفتين ومختلفتين من الفيروس.

وأوضح المصمودي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن المخبر قام الأسبوع الماضي بعملية تقطيع جيني شملت 8 عينات لمتعافين من الإصابة الأولى، أصيب 4 منهم للمرة الثانية بالفيروس، مؤكدا أن الإصابة بالفيروس في المرتين الأولى والثانية كانت بسلالتين مختلفتين من الفيروس.

وأضاف إن العينات قام برفعها مخبر التحاليل الجرثومية والفيروسات بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة، وذلك بعد مدة تعافي من الإصابة الأولى تراوحت من شهرين الى 4 أشهر.

ويعرف فيروس كورونا عدة طفرات فبمجرد أن يتصل الفيروس بالإنسان يبدأ في عمل نسخ جديدة من نفسه ويستمر في إصابة الخلايا الأخرى، وفق المصمودي.

وذكر أن الهدف من هذا المشروع البحثي، الذي يندرج في إطار مشروع إيلافي انطلق في أواخر شهر جوان 2020، هو حث المواطنين على مواصلة إتباع إجراءات البروتوكول الصحي ورصد السلالات المتحورة الجديدة التي يمكن أن تظهر.

من جهته، أكد منسق المشروع، أحمد الرباعي، أن النتائج البحثية تحث على متابعة جينومية جيدة لسلالات الفيروس وخاصة عند المشتبه في إصابتهم بكوفيد 19، مشيرا إلى أن إعادة الإصابة بالفيروس تبقى حالات نادرة حتى حول العالم الذي تأكد فيه إعادة إصابة نحو 61 حالة فقط.

يذكر أن فريقا من الباحثين بمخبر أساليب الغربلة الجزيئية والخلوية بمركز البيوتكنولوجيا بصفاقس تمكن في اوت 2020 من تحديد السلسلة الوراثية الكاملة لسبع سلالات للفيروس المتسبب في مرض كوفيد 19 كدفعة أولى على أن يتم استكمال بقية العينات في فترة لاحقة.

ويندرج هذا العمل في إطار مشروع بحث ايلافي ممول من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ويضم 4 مخابر من جامعات صفاقس (المدرسة الوطنية للمهندسين صفاقس وكلية الطب بصفاقس) والمنستير (كلية الصيدلة) ووحدة بحث منتمية لجامعة تونس بالشراكة مع المستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس والمستشفى العسكري بتونس ومؤسسة خاصة في مجال الدراسات الصحية.

*وات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here