الشرطة الفنية: لا يمكن إلغاء البصمة في تحديد هوية الضحايا والمفقودين

0

المنبر التونسي (الشرطة الفنية) – شدد  مدير الشرطة الفنية والعليمة بوزارة الداخلية شهير القديم خلال جلسة استماع صلب لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان الجمعة 12 مارس 2021 في رد على انتقادات على بعض النواب حول أسباب التمسك بالبصمة في استخراج الوثائق أنه لا يمكن الاستغناء عن البصمة خاصة وان لها فوائد اجتماعية كبرى للتعريف بالأشخاص بسرعة كبيرة من ذلك الذين يتعرضون لحوادث المرور مثلا  وأخرها حادثة عمدون الأليمة التي تم فيها اعتماد هذه الآلية للتسريع بالتعرف على  الشبان والشابات ضحايا الحادث أمام عائلات متألمة ولا علم لها بأماكن تواجد  أبنائهم بمكان الحادث او المستشفيات .

البصمة آلية لإنقاذ المفقودين و معرفة ضحايا الحوادث  

وأبرز أن البصمة تساعد العائلات اليوم في معرفة أماكن تواجد فاقدي الذاكرة من المصابين بمرض الزهايمر المتفشي مؤخرا في تونس أو إغماء بعض المواطنين الذين يتم نقلهم إلى مستشفيات وسط جهل  عائلاتهم بالحادثة التي تعرضوا لها في أحيان كثيرة .

رضاء التونسي على خدمة استخراج بطاقة عدد 3 الكترونيا  بلغت 70%  

وبين أن إعلام العائلات عن ذويهم يكون أسرع برفع بصمة الإبهام الأيمن الذي يعتبر معطا بيومتريا هاما ولكن في وضعيات خاصة كبتر هذا الإصبع أو اليد كاملة في حادثة ما يتم اعتماد إصبع آخر  وان تعذر تماما  يتم اعتماد معطيات بيومترية أخرى.

وفي سياق متصل أكد أنه تم تسجيل نسبة رضاء للتونسيين على خدمة استخراج البطاقة عدد 3 الكترونيا  بلغت 70%  سنة 2020 مؤكدا أن الوزارة تعمل على تطوير هذا المعدل باستخدام التقنيات الحديثة رغم الظروف المتاحة ومحدودية الموارد المالية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here