الدورة الثانية “لجائزة لينا بن مهني لحرية التعبير”

0

المنبر التونسي (جائزة لينا بن مهني لحرية التعبير) – تعود جائزة لينا بن مهني لحرية التعبير في نسختها الثانية. هذه الجائزة التي أنشأها الإتحاد الأوروبي تكافئ أفضل المقالات التي تدافع عن مبادئ وقيم الديمقراطية والحريات والحقوق المشتركة بين تونس و الإتحاد الأوروبي.

 تعلن بعثة الإتحاد الأوروبي في تونس عن فتح باب الترشحات للدورة الثانية “لجائزة لينا بن مهني لحرية التعبير” إبتداءا من اليوم و إلى غاية 31 أكتوبر 2021.

وتأتي هذه الجائزة تكريما لنضال لينا وهي مبادرة من الإتحاد الأوروبي لمواصلة دعم الديمقراطية في تونس التي يعيش مشهدها الإعلامي تحولات.

اليوم يحتفل العالم كله بحرية الصحافة وبهذه المناسبة، يكرر الإتحاد الأوروبي تمسكه الثابت بهذا الأساس الديمقراطي ويعرب عن إلتزامه بدعم الإعلام التونسي لأجل معلومة حرّة، مستقلة وذات مصداقية.

كانت هذه أيضا عقيدة لينا في الدفاع عن القضايا العادلة بشجاعة ومسؤولية.

لنحتفل بذكراها وبقيمنا المشتركة وكونوا عديدين للمشاركة في هذه المسابقة.

أعضاء لجنة التحكيم: العربي شويخة (رئيس) ، آسيا العتروس، ألفة بلحسين ، هندة الشنّاوي ، الصادق بن مهني (ممثلاً عن جمعية لينا بن مهني) وممثل عن بعثة الإتحاد الأوروبي في تونس.

اللائحة التنظيميّة

 التقديم

لينا بن مهنيّ هي أيقونة الثّورة التّونسيّة لكنّ  كفاحها في سبيل الحريّات والحقوق في تونس و التزامها تجاه القضايا العادلة يعود إلى ما قبل جانفي 2011.

منذ ذلك التّاريخ، أصبحت حريّة التّعبير من المكتسبات في تونس لكن لا بدّ من تعزيز هذا المكتسب.

اسهاما منها في تعزيز حريّة التّعبير وتكريما لنضال لينا بن مهنّي في سبيل القيم المشتركة بين تونس والاتحاد الأوروبي، أطلقت بعثة الاتحاد الأوروبي في تونس جائزة سنويّة تحمل عنوان “جائزة لينا بن مهنّي لحريّة التّعبير”.

اللائحة التنظيميّة

  1. يتولّى الاتّحاد الأوروبي بعث ومنح وتمويل ” جائزة لينا بن مهنّي لحريّة التّعبير”. وهي مسابقة مفتوحة أمام الصحفيّين والمدوّنين والمبلّغين التّونسّيين.
  2. ينبغي أن يتقدّم المترشّحون بمقال استقصائيّ)تحقيق، ريبورتاج، بورتريه استقصائي)باللغة العربيّة أو الفرنسيّة أو الانجليزيّة حول محور يتعلّق بالقيم المتقاسمة بين الاتحاد الأوروبي وتونس، ولا سيّما الدّفاع عن مبادئ الدّيمقراطيّة والحريّة والتّضامن وخاصّة حريّة التّعبير وحقوق الانسان الاقتصاديّة

والاجتماعيّة.

و ستكون الأولوية للمقالات و التحقيقات الميدانية ذات الصلة  التي تتميز بالابتكار.

  1. يجب أن يكون المقال قد نُشر في الصّحافة المكتوبة، الورقيّة أو الالكترونيّة (موقع اخباري، مدوّنة) بين 1 جانفي 2021و31أكتوبر2021. يجب الا يتجاوز طول المقال 15000 علامةوألاّ يكون قد تحصّل على جائزة سابقا.
  2. يشارك المتبارون بشكل فرديّو تقبل المقالات التي نشرتها الجمعيّات.
  3. سيتمّ إسناد ثلاث جوائز يوم 10 ديسمبر2021بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان.

الجائزة الأولى:  الفائز الأوّل سيكون مرشّح بعثة الاتحاد الأوروبي في برنامج زوّار الاتحاد الأوروبي في نسخته لسنة 2022 كما سيحصل على حاسوب.

الجائزة الثّانية:  لوحة الكترونيّة.

الجائزة الثّالثة : مسجّل صوت.

  1. يتمّ اختيار الفائزين من خلال لجنة تحكيم من المتطوّعين من صحفيّين ومهنيّين في قطاع الاعلام ومدرّسين في اختصاص الصّحافة وأفراد من المجتمع المدني وكذلك ممثل عن الاتحاد الأوروبي في تونس.
  2. لا يمكن لأعضاء لجنة التّحكيم ولموظّفي الاتحاد الأوروبي المشاركة في المسابقة.
  3. يحتفظ الاتحاد الأوروبي بالحقّ في استنساخ ونشر المقالات الفائزة في وسائطه المخصّصة للاتصال وفي منصّاته الرقميّة ومنشوراته المطبوعة.

 إجراءات المشاركة

يرسل المترشّحون ملفّ ترشّحهم عبر البريد الالكتروني إلى العنوان التّالي:

DELEGATION-TUNISIA-LINA-BEN-MHENNI-PRIZE@eeas.europa.eu

يجب أن يحتوي ملفّ التّرشّح على ما يلي:

يجب أن يحتوي ملفّ التّرشّح على ما يلي:

  1. المقال المنشور (نسخة في شكل PDF أو مسح ضوئيّ للمقال أو رابط نحو المقال)
  2. السيرة الذاتيّة للمترشّح أو النّظام الأساسي للجمعيّة (تتمّ معالجة المعلومات الشخصيّة طبقا للائحة العامّة للاتحاد الأوروبي بشأن حماية المعطيات).

تمّ تحديد آخر أجل لإرسال ملفّات الترشّح كاملة ليوم 31 أكتوبر 2021 على الساعة 23:59.

لن تقبل الملفّات التي تنقصها ايّ وثيقة من الوثائق المطلوبة.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتّصال بنا على العنوان التّالي:

DELEGATION-TUNISIA-LINA-BEN-MHENNI-PRIZE@eeas.europa.eu

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here