ياسين العياري: “والله الطبوبي يحكم اليوم أكثر من الحكومة والمجلس والرئيس”

0

المنبر التونسي (ياسين العياري) – تطرق مساء اليوم الخميس 6 ماي 2021، النائب بمجلس نواب الشعب،، ياسين العياري، في تدوينة على صفحته الرسمية فيسبوك إلى مشكل اضراب المهندسين.

وأوضح العياري في نفس التدوينة أن الاتحاد العام التونسي للشغل يتعامل مع المهندسين ومطالبهم مثلما تعامل في السابق مع نقابة اتحاد الأساتذة الباحثين الجامعيين (اجابة) بالخوف والهلع والتعطيل والترذيل والضرب تحت الحزام وفق قوله.

وأكد العياري أنه لم يتم تنفيذ الاتفاقية بين  المهندسين والحكومة لأنها لم يتم تمريرها على الاتحاد العام التونسي للشغل الرافض لأي نقاش أو تطور لمفاوضات تكون عبر غيره لأنه يرى مجرد المطالبة خارج منه تهديد لوجوده و كيانه.

وتابع العياري بالقول:”هذه الحكومة، ضعيفة جدا قدام الإتحاد! لا و الله الطبوبي يحكم اليوم أكثر من الحكومة و المجلس و الرئيس مجتمعين”.

وفي ما يلي نص التدوينة:

صحة شريبتكم و تقبل الله صومكم،
الليلة بش نحكي على مشكلة المهندسين و خلي نتكلم بصراحة،
مشكلتنا – و حاسب روحي معاكم-  راهي مع.. الإتحاد!
الإتحاد يتعامل معاكم و مع مطالبكم، كيما تعامل مع نقابة إجابة قبل : الخوف و الهلع و التعطيل و الترذيل و الضرب تحت الحزام.

الإتفاقية ما تتنفذش، خاطر ما تعداتش بيه، فقط! هذه هي كل القصة.
الإتحاد رافض إنه أي نقاش، تطور، مفاوضات، تكون عبر غيره، و حتى كان فيها فايدة للناس، طز في الناس! هوما يراو إن مجرد المطالبة خارج منه تهديد لوجوده و كيانه.

عقلية المونوبول و الكارتال، و نكسر المنافسة، ماهيش فقط عند ال4 عائلات متع راس المال، عند الإتحاد زادة.
كيف كيف، إبتزاز الدولة و لويان ذراعها!

هذه الحكومة، ضعيفة جدا قدام الإتحاد! لا و الله الطبوبي يحكم اليوم أكثر من الحكومة و المجلس و الرئيس مجتمعين.
باهي، كنائب  معارضة شنوة إنجم نعمل؟ بيانات نارية؟ تصاور في مسيرات؟ ستاتو فايسبوك؟ يضهرلي كمهندسين، نركزوا على الي يبدل الوضع، الحلول، الواقع، موش الأفلام.

هل تعطيل مصالح الناس حل؟

التصدي لغطرسة الإتحاد لا تكون بغطرسة مماثلة!
صار مرة إضراب متع شوفرة كيران في اليابان، كيفاش عملوه؟ ركبوا الناس بلاش! ما تضررش المواطن و تضامن معاهم و ضغطوا على الشركة و فكوا حقوقهم.

يا خيبة المسعى، كان مهندسين تعمل كي نقابة الأطباء، تعرض حياة الناس للخطر و توقف التلقيح بأنانية و وقاحة
أو تعمل كي نقابة المالية، الدولة فالسة و المداخيل تراجعت و هوما 85% من المنحة شوي عليهم و معطلين البلاد، أرامل و أيتام مستحقة ورقة الدخل السنوي باش تاخذ منحة العايلات المعوزة واحلة

أو تعمل كي نقابة الأمن الي إقتحمت محكمة

أو حتى كي القضاة الي خلاو أسابيع موقوفين بلاش مصروف و لا ماكلة و لا بطاقات زيارة
أعتقد كمهندسين، قادرين على إستنباط طرق، تخلي الناس تاقف و تتعاطف معانا، لا أن نكون مثلهم.
هل الحل في “ضرب” و تفتيت و ترذيل الإتحاد؟
قطعا لا! الإتحاد مؤسسة وطنية، فيها فساد كيما كل مؤسساتنا لكن هذا لا ينفي إلي فيها ناس نظاف و زيد يلزمنا في البلاد هذه نقابة قوية، مادام أهل السياسة يصرف عليهم المبروك و شقرون، بلاش نقابة قوية، غدوة يعملوا قوانين و يعطيو البلاد لمموليهم و للي يكرديلهم مقرات.

باهي نضغطوا على الحكومة هذه؟

حد ما ينجم يضغط عليها هذه! هاكم شفتوها، متملحة من الشارع و الناس،  متملحة من المعارضة و عافسة  حتى في حزامها (يضحكني الي يقول المشيشي يخدم عند الغنوشي، ظاهر ماهو فاهم شي المشيشي هدد الغنوشي و الجماعة متاعه : بش تمرجوني نستقيل و نرجعها للرئيس و براو فضوها معاه، فلابدين الكلهم و الي يعمل مبروك).
الحكومة ما معبرة  حتى حد و خايفة كان من الإتحاد.

هل نتحدث مع الإتحاد؟ ينجم يكون جزء من الحل، معروف عن الطبوبي إنه صاحب كلمة و كي يلتزم حتى شفويا، ينفذ.

أما اللعب راهو يرى فيه براس المال! بالشقف! شمعناها مطالب تتحقق خارج الإتحاد!؟ نفس الهلع الي يصيب أي كرتال إقتصادي كي تقله بش إنحي الرخص و نسيب الناس تخدم! يراه خطر موت! المشكل مشكل جيل كامل، يرى إنه الطريقة الوحيدة باش تجي الأول، هي إنك تجري وحدك  و ما تخليش بأي طريقة شكون يجري معاك! هذاكا علاش في السياسة الكلها تحب على العدل و الداخلية باش تعمل دوسيات لخصومها  في الإقتصاد الكلها تحب سوق مغلق و في النقابة : ما يطالب حد غيري.

الأمر صعيب و معقد، لا أملك حل آني الحقيقة،

ربما، على المدى المتوسط، خلق “لوبي المهندسين”! لوبي حقيقي و قوي، هاني نشوف في لوبيات مهن أخرى كيفاش ناشطة و تضرب بالبونية (بالحق أو بالباطل و في أغلب الأحيان بالباطل).
خلي نبداو برواحنا الساعة.. المهندسيين نسبة إنشغالهم بالشأن العام مقارنة ببقية المهن ضعيفة.. قداش من نائب مهندس؟ كان نقارنوهم بالمحامين و الأطباء مثلا؟
المهندسيين كرياريست! ماذا بيه الكريار متاعه قبل، الخلاص الفردي!
كي ما تهتمش و تفك بلاصة في الشأن العام، صعيب باش الشأن العام مطالبك تتسمع فيه!
أخطانا من المهندسين، إيجا نحطوها العركة في مجالها عركة أجيال!

الأطباء الشبان، الصيادلة الشبان، المحامين الشبان.. الكلها تعاني.. لكن نهارة الإقتراع، أكثر فئة غايبة هي.. الشبان!
ما تستناش من واحد من عام 40 باش يفهم مشاكلك و إن إجتهد.. عندكم فكرة كيفاش يغزرولي كي نحكي على الpaypal و ال bitcoin ؟

ما تغركمش حملات التضامن و الكلام الكبير و التصاور، هكاكة أهل السياسة، هذيكا تتسمى مواقف مجانية، ما فيهاش ثمن، ماخذة بالخاطر لكن لا تغير على أرض الواقع شيء، كعك ما يطير جوع، هانهم شبعوكم بيها حكم و معارضة، إي و بعد؟

و الله نحكي معاكم من القلب، و ما تكلمت إلا ما جريت و إتصلت و إستفسرت و ضغطت في قضيتكم بما أقدر، من غير لا حس لا أفلام، لكن هذاكا حد الجهيد! إش ينجم نائب واحد قدام حكومة ما صوتلهاش و ترعش من إتحاد يرى في تطبيق إتفاقية موش معاه خطر يهدد وجوده!

أشهد الله و أشهدكم، أني حاولت، لكن لا يكلف الله نفسا إلا وسعها.
هذه هي الصورة كاملة قدامكم، و على ذمتكم، كمواطن، كمهندس و كنائب في ما ترونه صالحا.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here