الدكتورة آمنة برور: “الوضعية الوبائية لداء الكلب في تونس خطيرة “

0

المنبر التونسي (داء الكلب) – أفادت الدكتورة آمنة برور، عن الإدارة العامة للخدمات البيطرية، أن الوضعية الوبائية لداء الكلب خطيرة حاليا، مبينة أنه في سنة 2021، تم تسجيل 4 حالات إلى غاية 20 ماي وهي تعتبر نسبة مرتفعة مقارنة بالسنوات الفارطة.

وبينت آمنة برور في تصريح لإكسبراس اف ام أن ظاهرة الكلاب السائبة تمثل إشكالا، باعتبرا أن الحيوان الناقل لفيروس “الكلب” هي الكلاب، مشددة على ضرورة التقليص من الكلاب السائبة في الشوارع وذلك بهدف الحد من العدوى، وفق تعبيرها.

وأوضحت برور أن التخلص من هذه الكلاب السائبة داخل في إطار البرنامج الوطني لمكافحة الكلب وهو ما تعمل عليه وزارة الشؤؤون المحلية والبيئة ووزارة الداخلية، حسب قولها.

وأكدت أن الكلاب السائبة هي التي تنشر في العدوى لبقية الحيوانات، مضيفة أنه للمقاومة داء الكلب يجب التقليص من الكلاب السائبة، وتلقيح الحيوانات، مشيرة إلى أن هناك حملة وطنية تقوم بها وزارة الفلاحة لتلقيح الكلاب والقطط، وفق تعبيرها.

وأشارت برور إلى أنه في حالة  وجود عضة كلب أو خدش يجب غسل مكان الإصابة بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 15 دقيقة، والتوجه مباشرة إلى المستشفى لتلقي المساعدة الطبية والتلقيح.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here