وزيرة المرأة تدعو دول منظمة التعاون الإسلامي إلى التنسيق والتشاور من أجل النهوض بالمرأة

0

المنبر التونسي (وزيرة المرأة) – دعت وزيرة المرأة والاسرة وكبار السن، ايمان الزهواني هويمل، اليوم الخميس 8 جويلية 2021 جميع الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي إلى مزيد التنسيق والتشاور وتبادل التجارب الناجحة من أجل تحقيق أهداف خطة عمل المنظمة للنهوض بالمرأة ومختلف الأهداف الكونية كأهداف التنمية المستدامة ومنهاج بيجين +25 لضمان رفاه المرأة عبر العالم.

ودعت في كلمة ألقتها لدى مشاركتها اليوم في أشغال في الدورة الثامنة للمؤتمر الوزاري لمنظمة التعاون الإسلامي للمرأة حول “الحفاظ على مكتسبات المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في ظل جائحة كوفيد- 19 وما بعدها”، التي تنعقد بمصر من 6 الى 8 جويلية الجاري، الى تظافر الجهود الدولية بصفة عامة والعربية والإسلامية بصفة خاصة من أجل مقاومة العنف المسلط ضد المرأة الذي يمثل عائقا من أجل تحقيق الرفاه للنساء.

ولفتت في هذا السياق إلى سعي الوزارة الى اعداد مشروع قانون يتعلق بانضمام تونس الى اتفاقية منظمة العمل الدولية حول العنف والتحرش في أماكن العمل عدد 190.

وأوضحت أن تونس تمكنت من تحقيق نقلة نوعية خلال السنوات الأخيرة على درب تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة بما من شأنه أن يساهم في المضي قدما في بلوغ أهداف التنمية المستدامة خاصة في ما يتعلق بالهدف الخامس من الاجندا الأممية 2015-2030 رغم تداعيات جائحة كورونا التي اثرت على مكتسبات المراة في جميع المجالات.

واستعرضت في هذا المجال سياسة الوزارة للقضاء على العنف المسلط على النساء من خلال المصادقة على القانون الأساسي عدد 58-2017 للقضاء على العنف ضد المرأة و إحداث لجنة وطنية صلب الوزارة.، لافتة في ذات السياق إلى المصادقة مؤخرا على قانون تنظيم العمل المنزلي استعدادا لانضمام تونس لاتفاقية منظمة العمل الدولية عدد 189.

يذكر أن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، كان قد افتتح المنتدى بحضور الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي للمرأة، احمد العثيمين.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here