البرنامج الإقليمي… “عندما يبادر الشباب”

0
  •  مشروع “فكــر عــالميــا وأنجـــز محليــا “
  • من أوت إلى أواخر أكتوبر 2021

المنبر التونسي (عندما يبادر الشباب) – في اطار البرنامج الإقليمي “عندما يبادر الشباب” وهي مبادرة أطلقتها منظمة التعاون والتنمية الاقتصاديةOCDE، وتنجز بالشراكة مع وزارة شؤون الشباب والرياضة والادماج المهني، و النادي الثقافي علي البلهوان، نظّمالنادي الثقافي علي البلهوان المرحلة الأولى من مشروع “فكر عالميا وأنجز محليا “وهو مشروع يهدف الى تعزيز مفهوم الحوكمة المحلية لدى الشباب وتدريب مجموعة من الشباب القيادي على المواطنة النشيطة والتطوع والتغيير الإيجابي، علما وانه سيقع إنجاز المشروع على امتداد ثلاث أشهر انطلق في شهر اوت وسيختتم أواخر شهر أكتوبر 2021،

انطلقتالمحطة الأولى من مشروع “فكر عالميا وانجز محليا “ابمعسكر تكوين وتبادل شبابي عن بعد وحضوري ويختم بصياغة مشاريع محلية ب 6 مناطق ليقع تنفيذها في مرحلة ثانية على المستوى المحلي لكل مجموعة مشاركة في المشروع ويختم بتقييم عام وعرض شهادات المشاركين وتقديم المشاريع المنجزة.

ومن المستفيدين من هذا المشروع مناصفة 50 شاب وشابة من 18 الى 25 سنة من 06 مناطق (جندوبة-المهدية-تونس-المنستير-نابل-قابس)، ممثلة بـ 07 مؤسسات شبابية (دار الشباب المهدية – دار الشباب شنني – دار الشباب بوعرقوب – دار الشباب الشراحيل – المركب الشبابي بعين دراهم – وحدة تنشيط الاحياء بالمنستير – وحدة تنشيط الأحياء3بتونس)، وبمرافقة وتأطير 13 مختص من إطارات شبابية واطارات النادي الثقافي علي البلهوان.

 شهدت المرحلة الأولى من المشروع والتي امتدت 5 أيام من 25 الى 29 اوت 2021 تفاعل المشاركين مع محتوى المادة البيداغوجية والمعرفية المقدمة سواء من حيث المداخلات النظرية عن بعد حول الحوكمة المحلية والمواطنة النشيطة والبرمجة والتخطيط وأدوات صياغة مشاريع أوعبرالتمارين التطبيقية والألعاب التنشيطية والمهمات البيداغوجية.

هذا واختتمت المرحلة الأولى من المشروع بصياغة مشاريع متميزة ومتجددة، حرص الشباب المشارك من خلالها على ابراز قدراته وإمكاناته وتوظيف مكتسبات المعسكر التكويني في تقديم مبادرات  تنطلق من تداعيات “كورونا “وتأثيراتها على محيطهم المحلي من الناحية النفسية والصحية والاجتماعية والاقتصادية وستسعى هذه المشاريعإلى احداث تغيير إيجابي يكون الشباب فيه محور العملية التنشيطية ويعزز مفهوم المشاركة وتشبيك العلاقات والتطوع والالتزام وذلك من خلال تنفيذ المشاريع بالشراكة مع بلدية المكان والمؤسسة الشبابية وتشريك اكثر ما يمكن من مكونات المجتمع المدني المحلي ومؤسسات أخرى خاصة او عامة ذات علاقة بأهداف المشروع .

هذا وسيعيش المشاركون تجربة فريدة ونوعية وتحدي كبير وذلك بهدف تنفيذ مشاريعهم المحلية في فترة 12 يوم من تاريخ الانتهاء من المعسكر التدريبي وذلك بمرافقة وتأطير ومتابعة لصيقة من المنسقين المحليين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here