دراسة: قدرة اللقاحات على منع العدوى بكورونا تنخفض بعد هذه المدة

0

المنبر التونسي (اللقاحات) – كشفت دراسة حديثة، أن لقاح فايزر-بيونتك المضاد لفيروس كورونا المستجد، فعال للغاية في منع دخول المستشفى لمدة 6 أشهر على الأقل بعد الجرعة الثانية، إلا أن الفعالية تنخفض إلى النصف خلال الفترة ذاتها.

وبينت الدراسة التي نشرتها مجلة “لانسيت”، أن الفعالية ضد الإصابة بعدوى فيرو كورونا لكافة سلالات الفيروس تراجعت من 88 بالمئة خلال شهر من التطعيم بالجرعتين إلى 47 بالمئة بعد 6 أشهر.

وقال الباحثون الذي أجروا الدراسة “تؤكد دراستنا أن اللقاحات هي أداة حاسمة للسيطرة على الوباء وتظل فعالة للغاية في الوقاية من الأمراض الشديدة، بما في ذلك من دلتا وغيرها من المتغيرات المثيرة للقلق”.

الجدير بالذكر، أن نتائد الدراسة الحديثة، تتوافق مع التقارير الأولية الصادرة عن المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها التي أكدت أن الحماية من الفيروس تتلاشى في غضون 6 أشهر.

وتأتي هذه الدراسة في وقت أقرت فيه دول عدة، بما فيها الولايات المتحدة، الجرعة الثالثة المعززة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، خاصة لأولئك الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة وكبار السن.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here