وزيرة البيئة: ليس هناك حلولا عاجلة وفوريّة لاشكالية التلوّث بصفاقس

0

المنبر التونسي (وزيرة البيئة) – أكدت وزيرة البيئة، ليلى الشيخاوي، عدم وجود حلول عاجلة وفورية لإشكالية التلوّث البيئي بولاية صفاقس والمصب المراقب بالقنة بمعتمدية عقارب التابعة لها.

واعتبرت أنّ الحل الأمثل يكمن في رسم تصوّر استراتيجي ومشترك تتعاضد فيه جهود كل الاطراف المتداخلة من وزارات وبلديّات ومجتمع مدني لحلحلة الإشكال البيئي بكامل ولاية صفاقس، لا سيما، معتمدية عقارب، التّي تعد الأكثر تضررا..

وأضافت خلال لقاء جمعها، الاربعاء، بمقر ولاية صفاقس، مع عدد من ممثلي المجتمع المدني بعقارب وصفاقس، بأنّ “لكل مواطن الحق في بيئة سليمة ولا سبيل لاحداث خانة ثالثة بمصب القنة في معتمدية عقارب دون موافقة أهالي المنطقة”

مشيرة إلى أنّ “القضاء هو الفيصل الوحيد في ملفات الفساد، التّي ارتكبت في المجال البيئي والجرائم البيئية التي تفاقمت بعد سنة 2011. يذكر أنّ وزيرة البيئة قامت بزيارة مصبّ القنّة لدى زيارتها ولاية صفاقس، الإربعاء.

وانتقد عدد من ممثلي المجتمع المدني بعقارب وصفاقس، لدى تشخيصهم للوضع البيئي بمدينة صفاقس وعقارب، ما وصفوه بـ”الارهاب البيئي المسلط عليهم”، جراء النفايات وطريقة التصرف فيها وتحديدا في معتمدية عقارب حيث يوجد المصب المراقب بالقنة وأزمة الثقة والتواصل بين الجهة والمركز.

وشددوا على استحالة عودة استغلال مصب القنة بعقارب مجددا وعلى ضرورة البحث عن حلول أخرى لطمر النفايات المتأتية من صفاقس ومختلف معتمدياتها بغير مصب القنة على غرار تفعيل استراتيجية الحرق التكنولوجي للنفايات كما جاء على لسان السياسي السابق بحزب التكتل والخبير في الشان البيئي والمصبات المراقبة، جلال بوزيد.

ودعا ممثلو المجتمع المدني في تدخلاتهم، إلى ضرورة ايجاد حلول عاجلة وتقنية للنفايات المكدسة بشوارع وانهج مدينة صفاقس منذ أواخر شهر سبتمبر الماضي والقطع مع سياسة المصبات العشوائية وايجاد حل وتصوّر مستقبلي للمصب المؤقت لتجميع النفايات في مصب طريق الميناء بصفاقس لما تشكله من اضرار على الثروة السمكية والمرور إلى مرحلة تثمين النفايات ورسكلتها وتحقيق العدالة البيئية والحق في جودة الحياة في بيئة سليمة ومحاسبة كل التجاوزات والمخالفات المرتكبة في حق البيئة عن طريق الوكالة الوطنية لحماية المحيط.

يذكر ان معتمدية عقارب التابعة لولاية صفاقس، تعد حوالي 45 ألف ساكنا وقد دخل المصب المراقب بالقنة حيز الاستغلال منذ سنة 2008

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا