وفاة شاب في عقارب: عضو مجلس بلدي يوضح

0

المنبر التونسي (عقارب) – ذكرت وكالة تونس إفريقيا للأنباء صباح اليوم الثلاثاء، أنّ الشاب الذي توفّي مساء أمس الاثنين في العقد الثالث يدعي عبد الرزاق الأشهب في المستشفى المحلي بمعتمدية عقارب (ولاية صفاقس) بسبب اختناقه بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الأمن لتفريق المحتجين الذين كانوا خرجوا للشوارع رفضا لقرار وزارة البيئة إعادة فتح مصبّ “القنة”.

وأكدت مصادر متطابقة لــ(وات) نبأ وفاة هذا المواطن متأثّرا بالغاز حيث كان من ضمن المحتجّين كما تناقلت الخبر عديد الصفحات والمواقع الإخبارية.
وقال عضو المجلس البلدي في عقارب إبراهيم الحفيان الذي كان بدوره من ضمن المحتجين متحدّثا لــ(وات)، إن الفقيد زميل له في العمل بإحدى المؤسسات الصناعية بعقارب وهو يعاني من الربو مثله وكغيره من أهالي المعتمدية بسبب التلوّث وكان من الذين تم نقلهم للمستشفى بسبب الاختناق بالغاز، وفق قوله.

يذكر أن وزارة الداخلية نفت في بلاغ توضيحي أصدرته في ساعة متأخرة من مساء أمس، خبر وفاة شاب جراء إصابته في الأحداث التي شهدتها منطقة عقارب، مضيفة أنّ “المعني بالأمر توفي اثر إصابته بتوعك صحي طارئ بمنزله الكائن على بعد 06 كلم من مكان الاحتجاجات، حيث تم نقله من قبل أحد أقاربه إلى مستشفى المكان، أين فارق الحياة”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا