لقاء مرتقب بين اتحاد الشغل والحكومة وهذه المواضيع التي ستطرح…”

0

المنبر التونسي (اتحاد الشغل) – قال الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي إنه من المنتظر عقد لقاء مع الحكومة يوم الاثنين المقبل لفهم توجهاتها وخياراتها ومدى التزامها بالتعهدات والاتفاقيات الممضاة بين المنظمة الشغيلة والحكومات السابقة.

وأضاف نور الدين الطبوبي اليوم الأربعاء خلال افتتاح أعمال الهيئة الإدارية الوطنية للإتحاد العام التونسي للشغل بياسمين الحمامات أنه سيتم خلال هذا اللقاء التشاور بخصوص كيفية الموازنة بين وضع البلاد والاستحقاقات الاجتماعية والنظر في هذه المعادلة الصعبة حسب تقديره.

من جهة أخرى، تحدث عن توتر العلاقة بين المنظمة الشغيلة والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية خلال الفترة الأخيرة، بسبب رفض منظمة الأعراف الالتزام بالاتفاقيات والجلوس الى طاولة الحوارمعتبرا هذا الأمر بديهي لاسيما وانه تم قطع أشواط في المفاوضات لإيجاد حلول والموازنة بين ديمومة المؤسسة والاستحقاقات الاجتماعية.

وأشار في هذا الصدد، إلى تقارب وجهات النظر بخصوص نسب الزيادة في القطاع الخاص والعودة الى المفاوضات في بعض القطاعات الهشة خلال هذا الأسبوع.

وبخصوص عجز الدولة على إيجاد حلول للمشكل البيئي بولاية صفاقس أكد أمين عام المنظمة الشغيلة أن هذا العجز يعود بالخصوص الى غياب العمل بعمق منذ سنوات لإيجاد حلول للملف البيئي الذي سيكون له تداعيات على السلم الاجتماعي حسب تقديره مشددا على ضرورة العمل على معالجة عديد المشاكل الأخرى على غرار شح المياه والتغيرات المناخية.

وبالعودة على حادث الاعتداء الذي استهدف المربي الصحبي بن سلامة من قبل تلميذه أفاد الطبوبي أنه طلب من رئيس الجمهورية قيس سعيد إصدار مرسوم يجرم الاعتداء على المربين والأطباء معربا عن تخوفه من انتشار ظاهرة العنف والاجرام التي استفحلت في البلاد.

وات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا