اليوم.. إضراب عام في قطاع التربية

0

المنبر التونسي (قطاع التربية) – ينفذ اليوم الجمعة 12 نوفمبر 2021، المعلمون وأساتذة التعليم الاعدادي والثانوي وعدد من قطاعات التربية إضرابا عاما حضوريا بكافة المؤسسات التربوية، ويطالب المضربون المنضوون تحت لواء عدد من نقابات قطاع التربية باصدار مرسوم يجرم الاعتداء على الاطار التربوي ويصون حرمة المؤسسة التربوية.

وكانت الجامعات العامة لقطاعات التربية قد أعلنت في بيان مشترك لعدد من نقابات قطاع التربية عزمها تنفيذ اضراب عام حضوري اليوم الجمعة اثر اجتماع انعقد على هامش الهيئة الادارية الوطنية الاتحاد العام التونسي للشغل.

بيان،  سرعان ما اعقبه بيان صادر عن المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل الخميس، أكد فيه أن الهيئة الإدارية الوطنية التي انعقدت الاربعاء لم تتخذ قرار دخول اسلاك التربية في اضراب يوم الجمعة 12 نوفمبر ودعا المدرسين الى تخصيص ساعة لفتح الحوار مع التلاميذ حول رفض العنف والتصدي له خاصة في المؤسسات التربوية.

وعقب تضارب البيانات بين المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل وجامعتي التعليم الاساسي والثانوي بين متبرئ من الاضراب ومتمسك به، أكدت الجامعة العامة لعملة التربية عدم مشاركتها ونقابات الموظفين والمرشدين التطبيقين في اضراب اليوم، واوضح كاتب عام جامعة عملة التربية لطفي العطواني ان كافة نقابات التربية اتفقت اثر اجتماع الهيئة الادارية على مبدأ الاضراب لكنها لم تحدد موعد تنفيذه واجمعت على ضرورة فسح المجال أمام الحوار بين النقابات وسلطة الاشراف قبل تنفيذ الاضراب.

ورغم رفض المكتب التنفيذي الوطني لاتحاد الشغل وانسحاب عدد من النقابات من المشاركة في اضراب اليوم، فقد اصدرت الجامعة العامة للتعليم الثانوي مساء امس تراتيب اضراب اليوم، حيث دعت جميع الاطارات التربوية إلى الالتحاق بالمؤسسات على الساعة الثامنة صباحا وتحية العلم الوطني، ثم فتح نقاش حول أسباب الإضراب وتدوين المقترحات حول آفاق التحركات اللاحقة وأليات حماية المؤسسة التربوية والإطار العامل فيها، وإمضاء عريضة الإضراب وتوجيهها إلى النقابات الأساسية أو الفرع الجامعي إن تعذر وفق نص البيان الذي ترك للاطارات التربوية تحديد الشكل المناسب لتحركاتهم سواء في شكل مسيرات او اجتماعات عامة او وقفات احتجاجية وذلك بالتسيق مع بقية القطاعات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا