نابل: نجاح إضراب التعليم الأساسي والثانوي بنسبة تناهز 100%

0

المنبر التونسي (نابل) – نفّذ اليوم الجمعة المعلّمون وأساتذة التعليم الاعدادي والثانوي في ولاية نابل إضرابا عاما حضوريا بكافة المؤسسات التربوية للمطالبة بإصدار مرسوم يجرم الاعتداء على الإطار التربوي ويصون حرمة المؤسّسة التربوية وذلك على خلفيّة تعرّض المربّي الصحبي بن سلامة ،الاثنين الماضي، إلى اعتداء بآلة حادة من قبل تلميذه بالمعهد الثانوي ابن رشق بمدينة الزهراء إحدى ضواحي العاصمة.

   وقال كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الأساسي بنابل محمد العفيف، في تصريح لصحفية (وات)، إن نسبة نجاح الإضراب المعلمين في قطاع التعليم الأساسي تراوح بين 95 و100 بالمائة، مضيفا ان هذا الاضراب هو تحرك احتجاجي تلقائي للتنديد بظاهرة العنف التي تهدّد الاطار التربوي والتلاميذ على حد السواء

   ومن جهته، أكد كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بنابل محرز بلحاج مبروك نجاح إضراب أساتذة التعليم الإعدادي والثانوي بنسبة ناهز نسبة 100 بالمائة، مشيرا إلى ان هذا الاضراب يأتي في إطار التصدي للعنف مهما كان مصدره وأشكاله والدعوة إلى إصلاح المنظومة التربوية.

وكانت الجامعات العامة لقطاعات التربية قد أعلنت في بيان مشترك عزمها تنفيذ إضراب عام حضوري اليوم الجمعة إثر اجتماع انعقد على هامش الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل يوم الأربعاء الفارط بمدينة ياسمين الحمامات، للمطالبة بسن قانون يجرّم الاعتداء على المؤسسات التربوية والعاملين فيها والإصلاح العاجل للمنظومة التربوية

في حين أصدر المكتب التنفيذي للمنظمة الشغيلة أمس الخميس بيانا يؤكد ان الهيئة الإدارية المنعقدة لم تتّخذ قرار دخول أسلاك التربية في إضراب داعية منخرطيها إلى مواصلة عملهم بصفة عادية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا