نجلاء بودن: تونس تجدد التزامها التام في مجابهة التحدّيات المستقبلية وعلى رأسها الدفع بالتعليم

0

المنبر التونسي (نجلاء بودن) – قالت رئيسة الحكومة نجلاء بودن اليوم بباريس إن تونس تجدد التزامها التام ، لمنظمة التربية والعلم والثقافة (اليونسكو) للمساهمة، في تحقيق أهداف أجندة التنمية المستدامة ومجابهة التحدّيات المستقبلية وعلى رأسها الدفع بالتعليم وتطوير مضامينه وآلياته بما يتماشى مع ملامح المستقبل ”ليتمكّن أبناؤنا من مجابهة المخاطر المستجدّة من نزاعات و جائحات”

وأوضحت بودن خلال لقاء جمعها اليوم بمقر اليونسكو بباريس بالمديرة العامة لليونسكو أودري أزولاي ،على هامش الاحتفال بالذكرى 75 لتأسيس اليونسكو، أن الأممية ”العريقة لعبت ولا تزال دورا محوريا في تكريس ثقافة السلم والتسامح والتضامن بين الشعوب، شعارها في ذلك أن حصون السلام تبنى في عقول البشر وأنه لا يمكن الارتقاء بمجتمعاتنا نحو الأفضل دون تعزيز التعاون في مجالات التربية والعلم والثقافة”.

وأضافت أن ”رسالة المنظمة سايرت تطوّر مجتمعات المعرفة وتوسّعت إلى مجالات أخرى على غرار تعزيز حرية التعبير والحوار بين الحضارات والمساواة بين الجنسين وتكنولوجيا المعلومات والتنوّع البيولوجي وغيرها ”.

ولاحظت رئيسة الحكومة بالمناسبة أن المجال ”لا يسمح بتعداد كل المكاسب التي حقّقتها المنظّمة ومساهمتها القيّمة في الرقيّ بالشعوب” مؤكدة في هذا الخصوص أن تونس أن تونس مع ذلك ”تشييد بالخصوص بالتزام اليونسكو الدائم إزاء القضايا الإنسانية العادلة وحرصها المتواصل على ضمان الحقّ في التعليم للجميع وعلى تكريس الحوار بين الثقافات كأداة لنبذ العنف والكراهية”.

وأوضحت نجلاء بودن أن الاحتفال بالذكرى 75 لتأسيس منظمتنا العتيدة تزامن مع بداية استفاقة المجموعة الدولية من جائحة الكوفيد 19 ” وكذلك في إلحاق ضرر عميق في إثنين من مجالات عمل اليونسكو الأساسية وهي التعليم والثقافة”
وثمنت في هذا السياق ”سعي المنظّمة لمواكبة كلّ التغيّرات والتحدّيات التي عرفها العالم خلال السنوات الأخيرة وحرصها على مواءمة برامجها ومشاريعها مع هذه المتغيّرات لمقاومة المخاطر المستجدّة”.

وقالت رئيسة الحكومة ”التزامنا بضرورة التعلّم من دروس الماضي والتمسّك بالقيم الكونية التي أنشئت من أجلها هذه المنظمة العريقة لننجح معا في ترسيخ ثقافة سلام حقيقية وفي تحقيق الرفاه لشعوبنا.
يذكر أن زولاي تم اعادة انتخابها على رأس منظمة اليونيسكو مجددا خلال الاحتفال بالذكرى 75 لإنشاء المنظمة بباريس

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا