ظافر العابدين باكيا: لم يكن لدي حتى ثمن تذكرة حافلة في تونس واشتغلت “ويتر”

0

المنبر التونسي (ظافر العابدين) – تحدث الفنان ظافر العابدين، عن بعض من خيبات الأمل التى مر بها فى تونس قبل سفره إلى إنجلترا، حيث أوضح أنه عندما قارب لعمر الثلاثين كان رفاقه متزجون ولديهم أسرة، وهو وقتها لم يكن لديه حتى ثمن تذكرة حافلة.
وقال خلال حضوره في برنامج معكم_منى_الشاذلي إن الأزمات تراكمت عليه، وفقد ثقته فى نفسه إضافة إلى شعوره بالخجل من عمله فى مطعم كـ “ويتر” خاصة بعد أن كان لاعب كرة معروف فى تونس.
وتابع: “كنت لاعب كرة قدم فى الترجي التونسي، وبعد الإصابة والاعتزال بـ 4 سنوات ووجودى فى مطعم فى لندن، رآنى أحد جيرانى فى الحي من تونس، فشعرت بالحرج الشديد، بسبب تبدل حالي، ولكنى راجعت نفسي وعلمت أن أهم شيء ليس المظهر، بل أهم شيء الطموح”.
وأوضح أنه ذهب للمطعم الذى عمل به من قبل بعد تبدل أحواله وشهرته، وكان مع زوجته وابنته ليريهما رحلة كفاحه، مضيفا بعيون يملؤها الدموع: “حبيت أوري بنتى ياسمين ما مررت به وأن تعرف ابنتي أن الأشياء لا تأتي دائما بشكل سهل”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا