الحكومة تستمر في دعم قطاعات النفط والمواد الأساسية والنقل عبر تخصيص 2,7 مليار دينار خلال 2022

0

المنبر التونسي (النفط والمواد الأساسية) – تخطط الحكومة، سنة 2022، للاستمرار في دعم قطاعات المحروقات والمواد الأساسية والنقل بمبلغ إجمالي يناهز 2, 7 مليار دينار تشكل 4, 15 بالمائة من نفقات الميزانية و3, 5 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي.

وقدرت الحكومة، وفق تقرير ميزانية 2022، حاجيات التمويل الضرورية لمنظومة المحروقات والكهرباء والغاز سنة 2022 بنحو 1, 5 مليار دينار وذلك بالاعتماد على عدة مؤشرات من بينها سعر النفط عند 75 دولار من نوع “برنت” ومعدل صرف دينار في حدود 920, 2 دينار للدولار .

وأشار التقرير ، إلى أن زيادة ب1 دولار في سعر البرميل يؤدي إلى زيادة نفقات الدعم بنحو 137 مليون دينار والزيادة بقيمة 10 مليمات في صرف سعر الدولار يؤدي إلى زيادة ب40 مليون دينار في هذه النفقات.

وتوقعت الحكومة أن يبلغ حجم الإنتاج الوطني من المحروقات 222ر2 مليون طن من النفط الخام و 268, 2 مليون طن من الغاز معادل نفط في حين سيبلغ حجم استهلاك الغاز الطبيعي 778, 5 مليون طن متوقعة لسنة 2022 أي بزيادة 6, 1 بالمائة عن توقعات 2021.

وسيتطور استهلاك المنتوجات النفطية الجاهزة بنحو 7, 0 بالمائة سنة 2022 بالمقارنة مع التقديرات المحينة لسنة 2021 في حين ستورد البلاد 944, 2 مليون طن من المنتوجات النفطية الجاهزة مقبل 905, 2 مليون طن محتملة لسنة 2021.

وسيرتفع توريد الغاز الجزائري بنسبة 6, 7 بالمائة خلال سنة 2022 ليبلغ 696, 2 مليون طن الى جانب تسديد قرض سعودي بقيمة 120 مليون دينار لفائدة أرامكو نظير شراء مواد نفطية و خلاص 100 مليون دينار من متخلدات الشركة التونسية لصناعات التكرير بعنوان منحة الدعم التكميلية لسنة 2018.

وتتضمن هيكلة تمويل حاجيات منظومة المحروقات من حاجيات التمويل الصافية بقيمة 1, 5 مليار دينار تتضمن مردود تعديل أسعار المواد البترولية بنحو 1043 مليون دينار و تمويل شراءات مواد نفطية من قبل اكزيم بنك بنحو 600 مليون دينار ومردود تعديل تعريفتي الكهرباء والغاز بنحو 603 مليون دينار.

وخصصت الدولة مبلغ 8, 2 مليار دينار لصرفها على شكل منحة بقيمة 2, 1 مليار دينار للشركة التونسية لصناعات التكرير و 6, 1 مليار دينار للشركة التونسية للكهرباء والغاز.

وستدعم الحكومة المواد الأساسية بنحو 7, 3 مليار دينار خلال 2022 مقابل 2,2 مليار دينار خلال سنة 2021 وستوجه هذه المبالغ لدعم الحبوب بقيمة 3 مليار دينار و الزيت النباتي بنحو 480 مليون دينار و الحليب بنحو 160 مليون دينار و العجين الغذائي بقرابة 86 مليون دينار في حين ستخصص مبلغ 10 مليون دينار للسكر و10 مليون دينار للورق المدرسي.

ولاحظ التقرير أن المبلغ تضمن اقتصادا بنحو 429 مليون دينار في إطار اتخاذ تدابير جديدة لترشيد الدعم المتعلق بالمواد الأساسية والتحكم فيه وتشديد المراقبة الاقتصادية في انتظار إرساء منظومة الدعم المباشر.

وستنفق الحكومة مبلغ 600 مليون دينار خلال 2022 ، لدعم قطاع النقل المدرسي والجامعي والنقل بتعريفات منخفضة والنقل المجاني لبعض الفئات الخصوصية دون اعتبار الأسلاك النشيطة مقابل 500 مليون دينار سنة 2021 .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا