ديلو: ” فرقة مكافحة الإرهاب دعت إلى غاية اليوم 7 نواب للمثول أمامها “

0

المنبر التونسي (سمير ديلو) – أكّد سمير ديلو القيادي بحركة النهضة، أن فرقة مكافحة الإرهاب دعت إلى حدود اليوم الجمعة، 7 أعضاء من البرلمان المنحل، للمثول أمامها، من بينهم راشد الغنوشي وطارق الفتيتي وعياض اللومي.
وأوضح ديلو في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن طارق الفتيتي ونعمان العش ووليد جلاد والصافي سعيد سيمثلون طيلة صباح الجمعة أمام فرقة مكافحة الارهاب في حين لن يمثل عماد الخميري أمامها اليوم بسبب مروره بوعكة صحية.
وأضاف أن كلا من راشد الغنوشي (رئيس البرلمان المنحل) وعياض اللومي، سيمثلان مساء اليوم الجمعة أمام الفرقة الأمنية ذاتها، وفق الاستدعاءات التي بلغتهما.
وقال سمير ديلو في تصريحه ل(وات): « لقد تمت إحالة عدد كبير من أعضاء مجلس نواب الشعب الذين شاركوا يوم الأربعاء الماضي في الجلسة العامة للبرلمان، للمثول أمام فرقة مكافحة الارهاب، وينتظر أن تبلغهم الاستدعاءات خلال الساعات القليلة القادمة ».
وكان ماهر مذيوب مساعد رئيس مجلس نواب الشعب المنحل، المكلف بالإعلام والاتصال، أكد في تصريحات تداولتها بعض وسائل الإعلام، أن فرقة مكافحة الإرهاب بالقرجاني « وجّهت الدعوة لراشد الغنوشي للمثول أمامها، لكنه رفض الدعوة وتمسك بالحصانة ».
كما أعلن مذيوب في تدوينة له بصفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك) أنه تم الاستماع صباح الجمعة إلى طارق الفتيتي، النائب الثاني لرئيس البرلمان المنحل، قبل أن يغادر مقرها بالقرجاني ».
يُذكر أن رئيس الجمهورية، قيس سعيد كان أعلن يوم الأربعاء الماضي، خلال اجتماع مجلس الأمن القومي، عن « حل المجلس النيابي، حفاظا بناء على الفصل 72 من الدستور »
وأضاف أن وزيرة العدل أذنت بصفتها رئيسة النيابة العمومية، بفتح تحقيق، على خلفية عقد جلسة عامة افتراضية للبرلمان المنحل (يوم الأربعاء)، صوّت فيه المشاركون في الجلسة على قرار بإلغاء جميع المراسيم والقرارات الرئاسية الصادرة بعد 25 جويلية 2021.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا