عضو سابق بهيئة الانتخابات: هذه شروط نجاح الاقتراع على الأفراد

0

المنبر التونسي (الاقتراع على الأفراد) – اعتبر العضو السابق بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات (2011\2014) سامي بن سلامة ان نظام الاقتراع عن الافراد يمكن الناخب من التصويت على مترشحين مكشوفي الوجه بما يسمح للمواطن من تحديد وجهة صوته.

وقال بن سلامة في تصريح لموزاييك ان كل مترشح احرز 50% من اجمالي الاصوات المصرح بها في الدائرة الانتخابية يفوز اليا بمقعد تلك الدائرة دون اللجوء الى دورة ثانية.

وتابع بن سلامة ان نظام الاقتراع عن الافراد، ورغم انه لا يساعد على صعود النساء والشباب إلى البرلمان، الا انه لا يقصي الاحزاب السياسية من المشاركة في الانتخابات بل يجبرها على ترشيح افضل العناصر لديها في كل دائرة والقطع مع سياسة البحث عن مرشحين لاكمال القائمات، مضيفا انه سيكون للاحزاب دور في تشكيل الحكومات.

ودعا عضو هيئة الانتخابات سابقا الى اقرار اصلاحات قانونية هامة وتغيير تقسيم الدوائر الانتخابية مع العمل على تصغيرها، موضحا أن التقسيم الجديد للدوائر الانتخابية سيمكن من تخفيض عدد نواب البرلمان وتقريب النواب من ناخبيهم.

كما دعا بن سلامة الى وضع شروط مشددة للترشح، وضمان تمثيلية المرأة والشباب، والتصدي للمال السياسي الفاسد، وتأثير العامل القبلي، وتوضيح مسألة سحب الوكالة التي تحدث عنها رئيس الجمهورية، والاتفاق على مبدأ عدم امكانية سحب الثقة من نائب منتخب الا بانتخابات جديدة، فضلا عن اصلاح هيئة الانتخابات لبناء الديمقراطية الحقيقية التي تنشدها البلاد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا