وزير التربية: نسبة البطالة في صفوف حاملي الشهادات في حدود 30%

0

المنبر التونسي (البطالة) – أبرز وزير التربية فتحي السلاوتي في تصريح لموزاييك اليوم الثلاثاء 31 ماي 2022 خلال حضوره في حفل عرض نتائج الاستبيان المنظم من طرف مؤسسة التمويل الدولية عضو مجموعة البنك الدولي حول التكوين المهني في تونس ومدى إمكانية توظيف الخريجين بعد انتهاء الدورة التكوينية، أن نسبة التشغيلية بالنسبة لخريجي الجامعات ضعيفة، مؤكدا أن نسبة البطالة في صفوف حاملي الشهادات تبلغ في حدود 30%.

وشدد الوزير على أهمية التكوين المهني، قائلا إن سوق الشغل تطلب كفاءات متطورة تستجيب لها مراكز التكوين المهني التي عليها تحديد حاجيات سوق السوق واستشراف الاختصاصات التي ستطلب مستقبلا.

وكشف الوزير أن وزارة التربية انطلقت في برنامج اصلاح التعليم التقني في تونس والذي يضم 84 اعدادية، مشددا على ضرورة تغيير العقليات بخصوص هذا النوع من التعليم حيث أنه ليس فقط الذي فشل في دراسته يختار التعليم التقني وإنما الشغوب بمهنة ما .

من جانبها، أوضحت مديرة مجمع HONORIS بتونس حباب عجمي في تصريحها لموزاييك أن دراسة أجريت من طرف مؤسسة التمويل الدولية عضو مجموعة البنك الدولي حول التكوين المهني في تونس ومدى إمكانية توظيف الخريجين بعد انتهاء الدورة التكوينية شملت 500 طالبا من مركز التكوين الخاص IMSET بالاضافة إلى عشرات المؤسسات والمكونين في الفترة الممتدة بين نوفمير 2021 وجانفي 2022 أثبتت أت 30 % من الطلبة الذين اختاروا منظومة التكوين المهني يجدون وظائف حتى قبل الحصول على الشهادة النهائية.

كما بينت الدراسة بحسب عجمي أن نسبة تشغيلية خريجي التكوين المهني تبلغ 70 % مشددا على أهمية التكوين المهني في اكتساب مهارات على غرار التواصل والعمل ضمن مجموعة.

كما قالت عجمي إنه في تونس لا توجد منظومة تكوينية تتلائم مع متطلبات سوق الشغل، مؤكدة أن هدف المجمع هو تحسين تشغيلية المتحصلين على شهائد التكوين المهني في ظل الاقبال الكبير على هذه المنظومة حسب تقديرها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا