اضطرابات الرحلات الجوية: ر.م.ع التونيسار خالد الشلي يُوضح

0

المنبر التونسي (التونيسار) – أكد رئيس مدير عام الخطوط التونسية خالد الشلي في تصريح إعلامي لقناة الوطنية الأولى، يوم السبت 02 جويلية 2022، أنّ عديد العوامل تسببت في تعطل الرحلات الجوية التابعة لشركة الخطوط التونسية.

وأوضح أنّ تعطل وصول قطع غيار لإصلاح عدد من الطائرات المعطلة إلى جانب وجود اضطرابات في مطارات خارجية و شركات أجنبية وهي تعطيلات خارجة عن نطاق تونيسار.

  وكشف ر.م.ع الخطوط التونسية أنّ الاضطراب الحاصل في رحلات تونيسار من المنتظر أن يتم تجاوزه يوم الاثنين المقبل بعد وصول عدد من قطع الغيار اليوم لإصلاح طائرة ستكون جاهزة غدا الأحد للإقلاع بالإضافة إلى تلقي الشركات وعودا من مزوّديها بحصولها على قطع أخرى يومي الأحد و الاثنين.

”هناك أزمة صغيرة نمرّ بها متعلقة بقطاع الغيار ونحن نشتغل مع المزوّدين الذين نتعامل معهم ونحن نستعمل في علاقاتنا كي تتوفر لنا هذه القطع في أقرب وقت ممكن وفي هذا السياق أريد أن أسوق معلومة، ستصلنا اليوم بعض قطع الغيار وستكون هناك طائرة جاهزة غدا كي تساعد على تخفيف الضغط علينا غدا ”. 

وأضاف الشلي أنّ  أكثر مطار يشهد تونسيين عالقين هو مطار باريس مؤكدا أن كافة التونسيين ستتم إعادتهم إلى تونس من خلال برمجة رحلتين اليوم و ثلاث  رحلات أخرى غدا الأحد أما بقية العالقين  بمطارات أخرى  فإن الشركة بصدد التفاوض لكراء طائرات.

” بقية قطاع الغيار ، لدينا تطمينات من شركائنا ، سيأتون تباعا يوم الأحد والإثنين ، لدينا خلية أزمة لها 48 ساعة عمل  تشتغل ليلا نهارا تحت اشراف وزير  النقل واليوم برمجنا رحلات إلى فرنسا ونحن نعلم أنّ أكبر الاضطرابات تمّت على مستوى المطارات الفرنسية وخاصة مطار باريس والليلة لدينا تمّ برمجة رحلتين وغدا تمّ برمجة ثلاث رحلات وسنقوم بحل كل الاشكاليات”. 

للتذكير، أعلنت الخطوط التونسية يوم الجمعة 1 جويلية 2022 حرفائها الكرام أنّ عددا من مواعيد رحلاتها سيشهد بداية من يوم الجمعة وحتى نهاية الأسبوع الجاري اضطرابا جرّاء تعطّل أشغال صيانة عدد من الطائرات بسبب شحّ  قطع الغيار على المستوى العالمي، بالإضافة إلى  تسجيل عدم انتظام في الحركة الجوية بعدد من المطارات الخارجية

وكان قيس سعيد قد التقى اليوم السبت وزير النقل ربيع المجيدي  وتناول اللقاء، خاصة، وضع التونسيين العالقين بالخارج حيث أكّد رئيس الدولة على أن هذا الأمر غير مقبول مهما كانت الأسباب، وأمر بإيجاد حلول فورية حتى لا يبقى أبناء الوطن وكل القادمين إلى تونس في هذا الوضع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا