الجرندي يبحث مع إطارات الخارجية آخر الاستعدادات لاحتضان ”تيكاد 8”

0

المنبر التونسي (الجرندي) – أكد وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، رئيس اللجنة الوطنية لندوة TICAD 8، عثمان الجرندي، اليوم الاثنين، أهمية التنسيق مع جميع الأطراف المتدخلة لتوفير أفضل ظروف النجاح لهذه الندوة، التي قال إن تونس ستكون خلالها “محط أنظار العالم من دول ومنظمات ومستثمرين”.

جاء تأكيد الجرندي خلال اجتماعه بالإطارات العليا للوزارة، للوقوف على آخر الاستعدادات الجارية لاحتضان تونس، يوميْ 27 و 28 أوت الجاري، الدورة الثامنة لندوة طوكيو الدولية للتنمية في إفريقيا TICAD 8، وفق ما جاء في بلاغ إعلامي .

وأبرز وزير الخارجية خلال الاجتماع الأهمّية البالغة التي يكتسيها تنظيم ندوة تيكاد 8 بتونس، وضرورة “حشد جميع الجهود وتسخيرها لإنجاح هذا الاستحقاق الهام، سواء على المستوى اللوجستي، أو على مستوى المضمون والمحتوى”.

وفي هذا السياق، اطّلع الجرندي على التقدّم الحاصل على مستوى الإعداد المادي واللوجستي لهذه القمّة، مؤكّدا ضرورة أن يتمّ توفير أكمل الظروف لحسن استقبال ومرافقة ضيوف تونس من الوفود الرسمية الأجنبية وإقامتهم.

كما شدّد على أهمية مواصلة العمل على إثراء مضمون الندوة ومُخرجاتها حتّى يكون “إعلان تونس” وجميع الوثائق الصادرة عن الندوة وثائق مرجعية إقليميا ودوليا.

وجدّد الجرندي التأكيد على ضرورة استحثاث الجهود والتنسيق مع الأطراف المعنية حتّى تكون مشاريع التعاون المزمع عرضها خلال القمّة ملائمة للأولويات الوطنية وتستجيب لها.

وأبرز أيضا أهمية زيارة العمل الثنائية التي سيؤديها رئيس الحكومة اليابانية لتونس يوم 26 أوت 2022 بمناسبة قمّة TICAD 8، وهي الأولى من نوعها على هذا المستوى في تاريخ العلاقات التونسيّة اليابانيّة، “حتى تكون مناسبة لتحقيق النقلة النوعية في العلاقات الثنائية واستكشاف آفاق جديدة للاستثمار والتعاون بين الجانبيْن”.

وكان الجرندي قد زار اليابان مطلع جوان الماضي، واستعرض مع المسؤولين هناك آخر الاستعدادات لتوفير أفضل ظروف النجاح للدورة الثامنة لندوة طوكيو الدولية للتنمية في افريقيا “تيكاد8″، التي ستقام في تونس يومي 27 و28 أوت 2022.

وكانت تونس قد حصلت في فيفري 2020 على الموافقة على احتضان “تيكاد 8”.

وأطلقت الحكومة اليابانية مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية “تيكاد” منذ سنة 1993 بهدف تسريع الحوار السياسي بين الفاعلين في إفريقيا والشركاء ورفع التحديات التي تواجهها القارة.

ويعتبر “تيكاد” مؤتمرا متعدد الأطراف يجمع المنظمات الدولية والدول الشريكة في التنمية والمؤسسات الخاصة ومنظمات المجتمع المدني المهتمة بالتنمية في على مستوى القارة الإفريقية. وخصصت الحكومة اليابانية خلال قمة تيكاد 7 مبلغ 20 مليار دولار لدعم الشركات والمشاريع ذات القيمة المضافة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا