سمير ديلو: قرار إيقاف صالح عطية من قبل القضاء العسكري ظالم

0

المنبر التونسي (سمير ديلو) – قال سمير ديلو عضو هيئة الدفاع عن الصحفي صالح عطية، إن إيقاف منوّبه من قبل القضاء العسكري “ظالم”، معتبرا أن القضية “سياسية”.

ولاحظ ديلو في تصريح إعلامي على هامش عقد هيئة الدفاع، ندوة صحفية اليوم الثلاثاء 02 أوت 2022 بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، أن ملف قضية صالح عطية “فارغ”، وهو يهدف إلى “تخويف الصحفيين، عبر إيقاف زميلهم وإصدار بطاقة إيداع بالسجن في حقه”.

وبيّن أن القانون حدّد النص الذي ينطبق على تقديم الصحفيين أمام العدالة، وهو المرسوم عدد 115 (المنظّم لقطاعات الصحافة والطباعة والنشر)، وليس مجلة المرافعات العسكرية.

يُذكر أن النيابة العسكرية بتونس، كانت تولّت يوم السبت 11 جوان 2022، فتح بحث تحقيقي على خلفية تصريحات أدلى بها، صالح عطية، لإحدى القنوات التلفزية والتي تضمّنت “طلب رئيس الدولة، القائد الأعلى للقوات المسلحة، من المؤسسة العسكرية وبصفة رسمية، التدخل ضد الاتحاد العام التونسي للشغل”، وفق ما جاء في بلاغ لوكالة الدولة العامة لإدارة القضاء العسكري والتي وصفت هذه التصريحات بأنها “خطيرة وتمس بصفو النظام العام وحياد المؤسسة العسكرية”.

وكان قاضي التحقيق العسكري، بالمحكمة الإبتدائية العسكرية الدائمة بتونس العاصمة، أصدر يوم الإثنين 13 جويلية 2022، بطاقة إيداع في حق الصحفي صالح عطية، وفق ما صرّح به في وقت سابق عضو هيئة الدفاع المحامي مالك بن عمر لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا