بمناسبة انعقاد الدورة الـ 27 لمؤتمر الأمم المتحدة حول تغيّر المناخ (COP27) أورنج تونس بالشراكة مع شبكة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة بتونس وCody Space تنظم التظاهرة السنوية SuperCodeurs

0

المنبر التونسي (مركز أورنج للتطوير الرقمي) – بمناسبة انعقاد فعاليات الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة حول التغيّرات المناخيّة (COP27) بمصر خلال الفترة الممتدة من 7 إلى 18 نوفمبر، نظّم مركز أورنج للتطوير الرقمي والابتكار يوم السبت 12 نوفمبر الجاري التظاهرة السنوية #SuperCodeurs «Codons pour la planète » ، بمشاركة 13 دولة أخرى ناشطة وتابعة لشبكة مراكز أورنج للتطوير الرقمي  والابتكار في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط.

للتذكير فإن أورنج تونس تقدّم سنويا ورشات تكوينية ودورات تدريبية #SuperCodeurs لتعلّم لغة البرمجة بهدف تحسيس الشبان بطريقة بسيطة وممتعة بأهمية الثقافة الرقمية، وقد شهدت التظاهرة مشاركة ما يقارب 2000 طفل في الورشات التكوينية التي تهدف أساسا إلى التأكيد على أهمية التكنولوجيا الرقمية باعتبارها مصدرا للإبداع وأن هذا العالم متاح ومتوفر لهم، وتعدّ الورشات التدريبية وسيلة مهمة لترسيخ قيم التعاون والالتزام.

وقد أقيمت المسابقة السنوية الموجهة للأطفال #SuperCodeurs خلال هذه السنة تحت شعار  «Codons pour la planète»  في كلّ من مركزي أورنج للتطوير الرقمي  والابتكار بضفاف البحيرة و المرسى حيث شهدت مشاركة وحضور حوالي 60 طفلاً صغيراً تتراوح أعمارهم بين 10 و 13 سنة ،  ومثّل هذا التحدي فرصة لمزيد تعميق معارفهم في تعلّم لغة البرمجة وللتحسيس بأهمية الحدّ من تأثير تغير المناخ تماشيا مع الموضوع الخاصّ بـ COP27.

وفي هذا الإطار مثّلت التظاهرة مناسبة لتأكيد التعاون المشترك بين مركز أورنج للتطوير الرقمي والابتكار مع شبكة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة بتونس التي قام فريق خبرائها بتنشيط ورشات العمل لزيادة الوعي لدى الأطفال حول قضية تغيّر المناخ وأهداف التنمية المستدامة السبعة عشر) وأيضا Cody Space الذي قام خبرائه بتكوين وتدريب الأطفال على لغة برمجة Scratch إضافة إلى تواجد المدربين المتطوعين العاملين بأورنج تونس ومساهمتهم في مرافقة الأطفال الصغار المشاركين في التحدي كامل اليوم.

وقد تمّ اختتام اليوم التحسيسي والتوعوي بمسابقة وتحد ّخاص شهد تجاوب كبير من طرف الأطفال الحاضرين الذين عبروا عن أفكارهم باستخدام التكنولوجيا الرقمية لمكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري عبر تصميم مشاريع صغيرة تفاعلية باستخدام لغة برمجية Scratch، وهي لغة بسيطة جدا ولكنها قوية جدا مكّنت الأطفال المشاركين من تقديم عدّة عروض وألعاب ورسوم متحركة وتطبيقات الصغيرة تتناول هذا المسألة.

وقد كان الأطفال الحاضرين في التظاهرة السنوية على موعد مع العديد من العروض والمفاجئات من خلال الالتقاء بالممثلة ومقدمة البرامج الموجهة للأطفال  Peekaالتي تحظى بمتابعة كبيرة من هذا الجيل الصغير حيث قامت بتنشيط تظاهرة COP27 وتشجيع الأطفال في أجواء احتفالية متميّزة تمتّع خلالها الصغار الحاضرين بتجربة ممتعة ولحظات رائعة من الفرح والبهجة.

كل الشكر لجميع المشاركين في التظاهرة وننتظركم خلال السنة القادمة لمؤتمر الأمم المتحدة حول تغيّر المناخ COP28!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا