IPDAYS 2022 : أيام التجديد ودعم ريادة الأعمال

0

المنبر التونسي (IPDAYS 2022) – نظمت RedStart Tunisia النسخة الأولى من أيام Inno’Preneurs Days IPDAYS 2022 أو أيام التجديد وريادة الأعمال يومي 10 و 11 نوفمبر كجزء من مشروع Innov’i الذي تشارك فيه Expertise France والاتحاد الأوروبي وبالشراكة مع شبكة FPAM – التمويل التشاركي في أفريقيا والبحر الأبيض المتوسط – ، و صندوق الودائع والامانات والتجاري بنك ومجلة Managers.

انتظمت هذه الأيام تحت شعار “التحمل”، الذي تم اختياره لتسليط الضوء على سمة شخصية أساسية لرائد أعمال الطي يطمح إلى النجاح. وهي أيضا مهارة يتقاسمها مع كبار الرياضيين الذين لا يتراجعون حتى عندما تجري الرياح عكس اتجاههم. فهم يخوضون المنافسات ويستعدون لتحمل المخاطر وتحمل الفشل.  وهو ما فعلته البطلة الأولمبية التونسية بالتحديد روعة التليلي ورجل الأعمال الفرنسي موسى كامارا مؤسس منظمة “Les déterminés”.

هذا وقيّم وزير الشباب والرياضة خلال كلمته الافتتاحية للتظاهرة أيام التجديد وريادة الأعمال، وركّز على ريادة الأعمال، وبشكل خاص على تأثير الرياضة والرفاهية على استدامة المؤسسة وقدرتها التنافسية. وأشار الوزير إلى أن دراسة حديثة كشفت أن 83٪ من التونسيين لا يمارسون أي نشاط بدني، وهو رقم ينذر بالخطر. وأعلن الوزير السيد كمال دقيش أن وزارته تهدف إلى تعميم ممارسة الرياضة من خلال زيادة الوعي بأهمية النشاط البدني، خاصة بالنسبة للصحة ونمط حياة هادئ، خاصة في المؤسسات.

وبعيدا عن القدرة على التحمل، كان التجديد وريادة الأعمال من المواضيع الرئيسية التي نوقشت خلال أيام IPDAYS في RedStart Tunis.  والواقع أن السباق من أجل الابتكار، في عصر العولمة هذا، يمثل قضية استراتيجية بالنسبة للدول. يمنح كل تقدم تكنولوجي الدول ميزة تنافسية تمكنها من غزو الأسواق وفرض قواعدها. بالإضافة إلى الفوائد المالية لدعم النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل، ويعد الابتكار عنصرا أساسيا في العلامة التجارية للبلد وقدرته على التموقع على الساحة العالمية.

وعلى الرغم من أن لتونس مكاسب هامة يمكنها أن تستفيد منها، إلا أنها لا تزال تعمل من أجل إيجاد مكان لها في هذا السباق من أجل الابتكار. وعلى الرغم من ظهور جيل جديد من رواد الأعمال، والديناميكية الجديدة التي غرستها المحاضن وهياكل تنشيط الاستثمار والمختبرات، فضلا عن منظومتها الكاملة للابتكار وريادة الأعمال، فإن عدد الشركات التونسية التي تجاوزت عتبة التدويل و/أو حققت جمع حجم كبير من رؤوس الأموال لا يزال محتشما إلى حد ما، في حين أن إمكانات الابتكار في المناطق الداخلية لا تزال غير مستغلة استغلالا كافيا. ولا تزال تونس تبحث عن ضالتها!

وقد سجلت أيام التجديد وريادة الأعمال أو “أيام Inno’Preneurs 2022” أكثر من 1500 مشارك سجلوا عبر الإنترنت ومشاركة أكثر من 800 طالب ورائد أعمال وشركة ناشئة وخبراء وأكاديميين وممثلين عن هياكل الدعم والمستثمرين والجهات الفاعلة في المنظومة الوطنية والدولية لريادة الأعمال.

كانت النقاشات ثرية تناولت اثنتي عشرة حلقة نقاش بمساهمة أكثر من 60 متدخل وخبير في مختلف المجالات، وخاصة حول التجديد وآليات التمويل المبتكرة.  وتم تخصيص مؤتمر كامل حول دور التمويل التشاركي لتعزيز الابتكار ودعم ظهور الشركات الناشئة، وهو موضوع الساعة خاصة بعد نشر النصوص التطبيقية لقانون التمويل التشاركي.

وعلى امتداد يومين تم تنظيم خمس عشرة ورشة عمل تدريبية ودروس تطبيقية بالتوازي مع هذه الحلقات، وبقيادة خبراء وطنيين ودوليين رفيعي المستوى، حول مواضيع مبتكرة وهي: الترميز، والتفكير التصميمي، و الميتافرس، ورقمنة الشركات وتمويل الشركات الناشئة من خلال رعاة الأعمال أو التمويل التشاركي، والنفاذ إلى الأسواق الدولية، ورائدات الأعمال الناجحات، والرفاه والقدرة على التحمل، وإنشاء القنوات الرقمية، والإطار القانوني الذي يحكم الشركات الناشئة في تونس من خلال “Startup Act” والدعوة إلى التمويل المبتكر.

كما تمكنت التظاهرة من تقديم رؤية لحوالي عشرين شركة ناشئة مدعومة من وهيكل تنشيط الاستثمار RedStart Tunisia كجزء من برنامج Red’innov المدعوم من Innov’i الذي تنفذه مؤسسة Expertise France بتمويل من الاتحاد الأوروبي. كما تمكنت أيضا من تعزيز التواصل بين رواد الأعمال والشركات الناشئة والأطراف الفاعلة في منظومة للتجديد وريادة الأعمال والمستثمرين والخبراء.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا