رئيس الوزراء الفلسطيني يدعو الأمم المتحدة لتقديم مبادرة للسلام في الشرق الأوسط

0

المنبر التونسي (رئيس الوزراء الفلسطيني) – دعا رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية أمس الجمعة الأمم المتحدة إلى تقديم مبادرة للسلام في الشرق الأوسط ووضعها على طاولة مجلس الأمن الدولي كون الأمم المتحدة مسؤولة عن إحقاق السلام على مستوى العالم.
وطالب اشتية في كلمة خلال مشاركته عبر « الإنترنت » في اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي نظمته اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الأسكوا), في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بلجم اعتداءات جيش الإحتلال الصهيوني والمستوطنين من خلال تواجد مؤسسات الأمم المتحدة في مناطق التماس.
وقال اشتية بحسب بيان صدر عن مكتبه إن الجيش الصهيوني قتل منذ بداية هذا العام أكثر من 207 فلسطينيين واعتقل الآلاف.
وأضاف أن حكومة الكيان الصهيوني الجديدة « تتوعد بمزيد من التصعيد ضد الشعب والجغرافية والرواية الفلسطينية بهدف رئيسي وهو تدمير إمكانية إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس ».
وتابع اشتية أن الاحتلال الصهيوني « يربح 50 مليار دولار سنويا من استخدامه للأراضي الفلسطينية, ولإنهائه يجب جعله احتلالا خاسرا وهي مسؤولية علينا وعلى المجتمع الدولي ككل أيضا ».
كما طالب رئيس الوزراء الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بدعم العضوية الكاملة لفلسطين, والضغط على الكيان الصهيوني للسماح بإجراء الانتخابات العامة في فلسطين, ومساءلتها الجدية على « جرائمها » التي شنتها ومارستها ضد الشعب الفلسطيني.
ويتطلع الفلسطينيون إلى نهج مغاير من المجتمع الدولي نحو إيجاد حل جدي وسريع في التعامل مع ملف الصراع الفلسطيني الصهيوني بعد سنوات من التهميش صاحب ذلك رفض الحكومات الصهيوني الجلوس على طاولة المفاوضات لإحياء عملية السلام.
وتوقفت آخر مفاوضات للسلام بين فلسطين والإحتلال الصهيوني في نهاية مارس العام 2014, ويطالب الجانب الفلسطيني بتحقيق دولة مستقلة على كامل الأراضي الفلسطينية التي احتلها الكيان الصهيوني العام 1967 بما يشمل الضفة الغربية كاملة وقطاع غزة وأن تكون عاصمتها القدس .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا