مخاوف في الدول العربية من لعبة ”PUBG” والأزهر يحرمها!

0

أصبحت لعبة ”PUBG” الالكترونية، من أشهر الألعاب التي يقبل عليها الشباب في الوطني العربي، وأصبحت مصدر خوف في بعض الدول العربية، وتنامت المخاوف في من انعكاساتها خاصة بعد أن قتل تلميذ مصري معلمته واعترف أثناء التحقيقات أنه “استوحى فكرة القتل من لعبة “ببجي”.

ولا تعتبر هذه الحادثة الأولى في العالم العربي، إذ شهدت العراق حوادث مشابهة بسبب هذه اللعبة المعروفة أيضا باسم “ساحات معارك اللاعبين المجهولين”، حيث سبق وأن أعلنت شرطة أربيل مقتل شاب أثناء محاولته محاكاة لعبة “ببجي” مع أصدقائه.

واللعبة هي عبارة عن معارك يشارك فيها لاعبون من مختلف أنحاء العالم عبر شبكة الأنترنات، وفي كل معركة يتصارع 100 لاعب في رقعة مملوءة بالأدوات والأسلحة المختلفة، ومن ثم يقاتلون بعضهم حتى يموت الجميع وينجو شخص واحد.

وفي مقابل ذلك، ارتفعت الأصوات المطالبة بحظر اللعبة، إذ يبحث البرلمان المصري إمكانية حظرها في مصر، فيما انتشرت فتاوى وخطب تدعو إلى منعها في دول عربية أخرى.

فقد أفرد إمام جامع النعمان في العراق جزءا من خطبة الجمعة الماضية للحديث عن المخاطر الكبيرة للعبة على المجتمع العراقي وقال إن المحاكم العراقية فيها “عشرات حالات الطلاق والقتل بسبب تلك اللعبة”.

ومن جانبه، أصدر مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، بيانا حذر خلاله من هذه اللعبة. كما أنّ الأمن الأردني أصدر تحذيرا جدّيا من لعبة ببجي PUBG.

وقالت مديرية الأمن الأردني في بيان لها إن اللعبة تساعد على تنمية العنف وتسيطر على نفسية اللاعب. وإدخاله في حالة من التشويق والإدمان واستفزاز الخصم أكثر للقيام بأعمال القتل والتدمير.
كما أنها تركز في جوهرها على تشكيل جماعات وعصابات والتواصل بين اللاعبين صوت وصورة من كافة أنحاء العالم ومن كلا الجنسين ذكوراً وإناثاً، وفق بيان الأمن الأردني.

وعممت المديرية الأردنية للأمن على كافة أجهزتها بعدم تحميل أو ممارسة هذه اللعبة وخلاف ذلك، يتحمل كل من يخالف المسؤولية القانونية وسيتم اتخاذ أشد العقوبات بحقه.

وفي ذات السياق، اعتبر أستاذ الشريعة الإسلامية في جامعة الأزهر أحمد كريمة، أن ممارسة لعبة ببجي “BUBG “الشهيرة حرام شرعا، موضحا أنّ هذه اللعبة الإلكترونية تسبب أفعال عدوانية ينتج عنها إيذاء إما بالقتل أو بالجرح، ولذلك تُعد من المحرمات الشرعية، وفق قوله.

وأشار أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، إلى أنه يحرم ممارسة اللعبة واقتناؤها واستيرادها وكل ما من شأنه الحصول عليها، وفق تعبيره.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.