بودربالة: “يجب أن تكون المرحلة الحالية لعلاج أسباب تردي الوضع في تونس..” 

0

المنبر التونسي (بودربالة) – وصف عميد المحامي إبراهيم بودربالة في تصريح لموزاييك، الثلاثاء 24 أوت 2021 ما حدث يوم 25 جويلة بالإيجابي، مشدّدا على ضرورة أن تكون المرحلة الحالية مرحلة علاج للأسباب التي أدّت إلى الوضع الذي تردّت فيه تونس.

وقال بودربالة ”أعتقد أن ما وقع يوم 25 جويلية”، مشيرا إلى أنّ تمديد العمل بالإجراءات الإستثنائية كان متوقعا لأنّ 30 يوما ليست كافية.

وتابع أنّ ”حسب ما استنتجته من لقائي برئيس الدولة وتصريحاته لاحقا فإن   له مشروع اختار ان لا يعبّر عنه بصورة واضحة وأعتقد انّ له نية في تغيير النظام السياسي والمنظومة الإنتخابية لكن هذا المشروع لم تتحدّد ملامحه”

وشدّد على أّنه من الإصلاحات الأكيدة هو اصلاح المؤسسة القضائية من خلال اصلاح المنظومة الإجرائية والإسراع في المحاكماتـ مؤكّدا على ضرورة أن يتحمل القضاة مسؤوليتهم بالإسراع بالبت في القضايا.

وتابع  “بعض الحزم يمكن أن يحل العديد من المشاكل… هناك الكثير من التباطئ والتراخي والمناورات في السنوات الأخيرة”

وأكّد على أنّ ”القوانين الحالية قادرة على حل كل هذه المشاكل”

وبخصوص دور المحامين في المرحلة الحالية قال بودربالة: ” اخترنا الوقوف على نفس المسافة من الأطراف السياسية لأنّ المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار.. وإذا رأينا أنّ هناك  اتجاها نحو حلول تنقذ الوطن سنتفاعل بإيجابية لكن نحذر من تكرار نفس الأخطاء”

وشدّد على ضرورة ” ضمان الحريات والحقوق واحترام المؤسسات خاصة المؤسسة القضائية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here