الانستاغراموز التي شاركت في “حرقة” في أول تصريح لها تكشف تفاصيل رحلتها(فيديو)

0

المنبر التونسي (سبأ السعيدي) – تحدثت سبأ السعيدي، الانستاغراموز التي شاركت في عملية “حرقة” في أول تصريح إعلامي ليها في برنامج ديما لاباس عن تفاصيل وصولها الى إيطاليا.
وقالت انها تبلغ من العمر 18 سنة وشاركت في عملية “حرقة” رفقة امراة حامل وطفلة ونساء..وان “الظروف الصعيبة هي اللي لزتني بش نحرقحد ما يعرف انا كيفاش نعيش، ما تنجمش تحكمو عليا”.
وعن تفاصيل “الحرقة” قالت “قعدنا 23 ساعة في بلاصة 16 ساعة
وفات علينا الماكلة والمطر تصب و الموجة أعلى من الفلوكة، قلت مش بش نوصل.. عشنا ليلة رعب و كي ريت لمبادوزة ما صدقتش
مغطية وجهي في الفلوكة ما نجمش نشوف البحر من الخوف..امي قلتلها في آخر لحظة و خرجت و هي راضية عليا”
وتابعت “الفيديو اللي هبطتو هذاكا وقتها ريت لمبادوزة ما صدقتش من الفرحة.. ما حبيت نشجع حد على الحرقة. الظروف طيبة في مركز الحجر و لاهين بينا و ناكلو مليح.. عندي عائلتي في ايطاليا وخويا هنا لاهي بيا .. دوب ما وصلت تاليفوني تسكر كلمت امي طمنتها من تاليفون شكون معايا.. خوفوني نحساب روحي بش يرجعوني لتونس خاطر عرفوني غادي، عشت عشرة أيام على عصابي.. انستغرامي تضرب في ثنين بعد الحرقة..كل حاجه تجي في وقتها توا مازلت ما نعرفش شنوه بش تعمل.. حتى حد ما يستنى فيا نهبط فيديو بش يحرق، الناس كل يوم تحرق”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا